الثلاثاء 25 مايو 2021 10:32 م

قال مدير خزان سد الروصيرص بالسودان "حامد محمد علي"، الثلاثاء، إنهم لم يرصدوا حتى اللحظة أي انخفاض في منسوب الإيراد اليومي الوارد من الهضبة الإثيوبية إلى السودان، وذلك بعد تصريحات كبير المفاوضين السودانيين والتي أكد فيها أن إثيوبيا بدأت فعليا في الملء الثاني لـ"سد النهضة".

وأضاف مدير سد الروصيرص: "الوضع الآن لا يزال مطمئنا، ولم نرصد حتى الآن أية مؤشرات تؤكد بدء إثيوبيا في الملء الثاني لسد النهضة، لاسيما أن محطة الديم، لم ترصد أي انخفاض في المناسيب".

وأوضح "علي" أن الوارد اليومي من إيراد النيل الأزرق سجل مناسيب عالية على مدار الأيام الماضية بلغت حوالي 60 مليون متر مكعب، وأن منسوب اليوم الثلاثاء، سجل ما يقرب من 73 مليون متر مكعب، بحسب ما نقلت عنه صحيفة "الشروق" المصرية الخاصة.

لكن صحيفة مصرية أخرى، وهي "المصري اليوم"، نقلت عن مصدر مسؤول في الوفد السوداني المفاوض بأزمة "سد النهضة" أن منسوب المياه في بحيرة سد النهضة الآن أعلى من منسوب الملء الأول، مضيفا أنه بعد بدء إثيوبيا في تعلية الممر الأوسط هذا يعني أن أي مياه زائدة عن سعة تصريف البوابتين سترفع المنسوب في البحيرة.

وفي وقت سابق الثلاثاء، قال كبير المفاوضين السودانيين في ملف سد "النهضة" الإثيوبي، "مصطفى حسين الزبير"، إن إثيوبيا بدأت فعليا الملء الثاني لخزان السد دون اتفاق مع القاهرة والخرطوم، وهو ما يعد تصعيدا خطيرا.

وكشف عن تحركات بلاده على المستوى الإفريقي والعربي والدولي لإرسال رسائل بأن الملء الثاني بدأ فعليا دون اتفاق.

والثلاثاء أيضا، جدد المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية، السفير "دينا مفتي" تأكيد بلاده أن الملء الثاني لسد النهضة سيكون في موعده المقرر، يوليو/تموز المقبل.

وأضاف "مفتي" أن بلاده تمتلك جيشا قويا قادرا على حمايتها، على مدار الساعة.

وجاء تعليق "مفتي" ردا على وصول قوات جوية وأرتال وآليات عسكرية مصرية إلى السودان لإجراء تدريبات عسكرية مشتركة تحت اسم "حماة النيل".

وتصر أديس أبابا على ملء ثانٍ للسد بالمياه في يوليو/تموز وأغسطس/آب المقبلين، حتى لو لم تتوصل لاتفاق، وتقول إنها لا تستهدف الإضرار بمصالح السودان ومصر، وإن الهدف من السد هو توليد الكهرباء لأغراض التنمية.

ويتمسك السودان ومصر بالتوصل أولا إلى اتفاق ثلاثي يحفظ منشآتهما المائية ويضمن استمرار تدفق حصتيهما السنوية من مياه نهر النيل، وهي 55.5 مليار متر مكعب لمصر و18.5 مليار متر مكعب للسودان.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات