الاثنين 31 مايو 2021 02:07 م

يلتقى وزير الخارجية التركي "مولود جاويش أوغلو"، الإثنين، مع رئيس الوزراء اليوناني "كيرياكوس ميتسوتاكيس"؛ لنزع التوتر بين البلدين حول ملفات عدة.

ومن المقرر أن يلتقي "جاويش أوغلو"، الذي يزور أثينا، نظيره اليوناني "نيكوس ديندياس"، بحسب "أ ف ب".

وأثار وزير الخارجية التركي، غضب أثينا، لدى وصوله إلى البلاد من خلال وصف الأقلية المسلمة في تراقيا التي زارها بـ"التركية".

وكتب "جاويش أوغلو" عبر "تويتر"، قائلا: "في اليونان للقاء أفراد من الأقلية التركية في تراقيا الغربية ومناقشة علاقاتنا الثنائية".

وأضاف: "لقد أكدت اننا سنقف على الدوام بثبات إلى جانب الأقلية التركية في نضالها من أجل حقوقها، وأكدت مرة أخرى دعمنا الحازم".

وتضم منطقة تراقيا الغربية اليونانية ما يصل إلى 150 ألف مسلم نالوا وضع الأقلية بعد معاهدة لوزان عام 1923.

ويشكل وضع الأقلية المسلمة في تراقيا أحد مواضيع الخلاف الكثيرة بين البلدين.

وإلى جانب تراقيا، هناك خلافات حادة بين أنقرة وأثينا بشأن نطاق جرفهما القاري في البحر المتوسط، وموارد الطاقة، وقبرص المنقسمة عرقيًا، ووضع بعض الجزر في بحر إيجه.

المصدر | الخليج الجديد + أ ف ب