الجمعة 4 يونيو 2021 03:00 م

تواصلت المظاهرات، لليوم الثاني في مدينة تعز اليمنية، الجمعة، للتنديد بتدهور الأوضاع المعيشية، والمطالبة برحيل "المسؤولين الفاسدين".

وتظاهر مئات اليمنيين، عقب أداء صلاة الجمعة، في شارع جمال، أكبر شوارع مدينة تعز، جنوب غربي البلاد.

وردد المتظاهرون هتافات أبرزها "لا تفاوض ولا ترقيع.. نشتي (نريد) رحيل الجميع"، فيما رفعوا لافتات مع عبارات احتجاجية، بينها "نطالب بتغيير كل الفاسدين.. نطالب بمحاسبة الفاسدين".

وقال "جميل العبسي"، أحد المتظاهرين، إن "تعز تعاني من أزمات المياه والكهرباء والصحة، ما يلزم اقتلاع الفاسدين من مناصبهم ومحاكمتهم".

والخميس، شارك المئات في مظاهرة حاشدة بتعز، تنديدا باستشراء الفساد وغلاء الأسعار وتدهور الأوضاع المعيشية.

ويشهد اليمن منذ نحو 7 سنوات حربا مستمرة بين القوات الموالية للحكومة المدعومة بتحالف عسكري عربي تقوده الجارة السعودية، والحوثيين المدعومين من إيران، المسيطرين على محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/ أيلول 2014.

ويعتمد 80 بالمئة من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، على الدعم والمساعدات، في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.

المصدر | الخليج الجديد