الأربعاء 9 يونيو 2021 09:48 ص

نشر موقع "روسيا اليوم" الصور الأولى لظهور القيادي في الحشد الشعبي "قاسم مصلح"، الذي اعتقلته القوات العراقية قبل أسبوعين بتهم تتعلق بقتل ناشطين.

وظهر "مصلح" على جسر الجادرية في العاصمة بغداد عندما استقبله أولاده وبعض أفراد حمايته والمقاتلين في "لواء الطفوف" الذي يقوده.

ووفقا لمصادر "روسيا اليوم"؛ فإن "القاضي أطلق سراح مصلح لعدم كفاية الأدلة في التهم الموجهة إليه".

وقبل أيام، أفادت المصادر بإطلاق سراح "مصلح" باتفاق بين الحكومة العراقية والحشد الشعبي، لكنهما اتفقا أيضا على تأخر إعلان إطلاق سراحه، لأيام.

وأثار اعتقال "مصلح" توترا بين الحكومة العراقية والحشد الشعبي، طوق على إثره الحشد المنطقة الخضراء الحكومية في مشهد وصف بـ"الانقلاب غير المعلن".

واعتقلت قوة أمنية عراقية، الأربعاء، "مصلح"، بتهم مرتبطة بقانون مكافحة الإرهاب، وفق ما أعلنته خلية الإعلام الأمني الحكومية.

لكن مصدرا أمنيا، قال إن الاعتقال حصل بتهمة اغتيال الناشط "إيهاب الوزني" رئيس تنسيقية الاحتجاجات في كربلاء، والذي كان لسنوات عدة، يحذر من هيمنة الفصائل المسلحة الموالية لإيران، وأردي برصاص مسلحين أمام منزله، وناشط آخر هو "فاهم الطائي" من كربلاء أيضا.

و"مصلح"، كان يشغل منصب قائد "لواء الطفوف" التابع للعتبة الحسينية (المرجعية الدينية في النجف)، وتسلم عام 2017، منصب قائد عمليات الحشد (المقرب من إيران) في الأنبار (غرب).

المصدر | الخليج الجديد + وكالات