الاثنين 14 يونيو 2021 11:59 ص

تعتزم شركة إسرائيلية عاملة في مجال الطاقة، إنشاء مصنع مختص بتصنيع قطع غيار السيارات، في الإمارات.

جاء ذلك، بعد توقيع شركة "أكواريوس منوعيم" الإسرائيلية، على مذكرة تفاهم مع شركة (KIP) الإنجليزية، تشمل خطة لإقامة مصنع إنتاج قطع غيار سيارات في الإمارات، واستثمار محتمل بالشركة الاسرائيلية بقيمة أعلى بكثير من قيمتها الحالية.

ولم تحدد مذكرة التفاهم موقع إنشاء المصنع، بيد أن الأولوية ستكون في مدينة أبوظبي.

ووفق المذكرة، فإن المصنع سيقوم بإنتاج منتجات ترتبط بصناعة السيارات، تعتمد على التكنلوجيا التي قامت "أكواريوس" بتطويرها.

الشركة الإسرائيلية، وفق وسائل إعلام عبرية، تقوم بتطوير محركات احتراق داخلية خطية (تعتمد على تكنولوجيا متقدمة) ومولدات (تعتمد على محرك داخلي خطي)، تستخدم لإنتاج كهرباء موزعة أو دعم بأنظمة الدفع الكهربائية.

يشار إلى أن المحرك الخطي للشركة يتناسب مع الوقود الأحفوري، وتنوي الشركة تطويره بصورة تتناسب مع استخدام الهيدروجين.

المشروع المخطط إقامته في الإمارات سيتم إقامته وتشغيله من قبل شركة سيقيمها الطرفين لهذا الهدف، على أن توفر الشركة الإنجليزية مبلغ استثماري بقيمة ما بين 1 حتى 1.2 مليار دولار لإقامة المشروع.

ومن المقرر أن تحصل الشركة المشتركة على تراخيص لاستخدام تقنيات الشركة الإسرائيلية، التي التزمت من جانبها عدم العمل الحصول على عروض إضافية لإقامة المشروع على مدار عام من موعد التوقيع على مذكرة التفاهم .

ولم يعرف بعد دور السلطات الإماراتية أو الشركات في أبوظبي في هذا المشروع.

وتتطور علاقات دولة الاحتلال والإمارات، بشكل متسارع، منذ توقيع اتفاق التطبيع بين الجانبين في العاصمة واشنطن، في 15 سبتمبر/أيلول الماضي، وهي الخطوة التي لاقت استهجانا فلسطينيا.

وتسعى دولة الاحتلال تطوير علاقاتها مع الإمارات في قطاعات الطيران، والنفط، وتصدير حلول الطاقة، وصادرات الماس، والتكنولوجيا الفائقة، وتصدير الحلول الصحية الرقمية والمعدات الطبية، وتصدير حلول المياه، والزراعة، والفضاء.

المصدر | الخليج الجديد