الخميس 24 يونيو 2021 05:54 ص

أرجع القيادي في جماعة "أنصار الله" اليمنية "محمد علي الحوثي"، تأخر الحوار بين المنامة والدوحة إلى "عدم أهمية البحرين".

جاء ذلك في تغريدة على حسابه بـ"تويتر"، تعليقا على تصريحات وزير خارجية البحرين "عبداللطيف الزياني"، حول دعوة قدمتها المنامة للدوحة لإرسال وفود للتباحث.

وقال "الحوثي" في تغريدته إن "عدم رد قطر على دعوات البحرين، تأديب وإشعار بعدم أهمية البحرين ومآرب أخرى".

وكانت وزارة الخارجية البحرينية نقلت عن "الزياني" قوله الثلاثاء، إن "المملكة وجهت دعوتين رسميتين إلى قطر لإرسال وفد من أجل إجراء محادثات ثنائية في البحرين، لتسوية الموضوعات والمسائل العالقة بين الجانبين تنفيذا لما نص عليه بيان قمة العلا".

وأوضح الوزير البحريني أن هاتين الدعوتين تأتيان التزاما من المنامة بمخرجات قمة العلا التي استضافتها السعودية في يناير/كانون الثاني الماضي، وشهدت إقرار مصالحة خليجية وإنهاء للحصار الذي فرضته الرياض وأبوظبي والمنامة والقاهرة على الدوحة في يونيو/حزيران 2017.

وأضاف "الزياني" أن البحرين "تأمل أن تراعي دولة قطر في سياستها الخارجية وحدة شعوب الخليج العربي الممتدة عبر السنين، وما يربطها من وشائج القربى والتاريخ المشترك والمصالح المتبادلة، وأن تأخذ في الاعتبار أن الشعبين في البلدين الشقيقين هما شعب واحد تجمعهما أواصر الأخوة والمصير الواحد".

وجاءت تصريحات الوزير البحريني، رغم اتهامات المنامة المتكررة للدوحة بعدم تنفيذ مخرجات قمة العلا، وتصعيدها المتكرر بزعم تعرض الدوحة للصيادين البحرينيين، فيما تؤكد الأخيرة أن هؤلاء الصيادين يدخلون مياهها الإقليمية بشكل غير قانوني.

المصدر | الخليج الجديد