الثلاثاء 29 يونيو 2021 07:38 م

رحب وزير الخارجية الأمريكي، "أنتوني بلينكن"، الثلاثاء، بافتتاح سفارة لإسرائيل في العاصمة الإماراتية أبوظبي، مؤكدًا أن الولايات المتحدة ستواصل العمل مع إسرائيل والإمارات على "خلق مستقبل أكثر سلامًا لشعوب المنطقة".

وقال "بلينكن"، في بيان، إن "الولايات المتحدة ترحب بالافتتاح التاريخي للسفارة الإسرائيلية في أبوظبي، وزيارة وزير الخارجية "يائير لابيد" لحضور الحفل الذي يستضيفه وزير الخارجية الإماراتي الشيخ "عبدالله بن زايد آل نهيان".

وأشار إلى أن زيارة "لابيد" هي الأولى من وزير خارجية إسرائيلي إلى الإمارات، كما أشار إلى أن السفارة الإسرائيلية في الإمارات هي أول سفارة إسرائيلية في دولة خليجية، مضيفا أنها خطوة مهمة لإسرائيل والإمارات والمنطقة.

وتابع وزير الخارجية الأمريكي بالقول أن "الولايات المتحدة العمل ستواصل مع إسرائيل والإمارات بينما نعزز جميع جوانب شراكاتنا، ونعمل على خلق مستقبل أكثر سلامًا وأمانًا وازدهارًا لجميع شعوب الشرق الأوسط".

وفي وقت سابق، الثلاثاء، افتتح وزير الخارجية الإسرائيلي "يائير لابيد"، الثلاثاء، سفارة بلاده في أبوظبي، بدولة الإمارات.

واعتبر "لابيد"، وهو أول وزير إسرائيلي يزور الإمارات منذ تطبيع العلاقات بين البلدين العام الماضي، افتتاح السفارة بأنها "لحظة تاريخية".

وقال: "نقف هنا اليوم، لأننا اخترنا السلام على الحرب، والتعاون على الصراع".

وأضاف: "ما نقوم به هنا اليوم، ليس نهاية الطريق، إنه البداية".

وكان "لابيد" يتحدث ومن خلفه العلمان الإسرائيلي والإماراتي، فيما اعتمر القبعة الدينية "الكيباه" أثناء الدخول إلى مقر السفارة.

وقال "لابيد": "نحن لن نذهب إلى أي مكان، نحن هنا لنبقى"، داعيا الدول العربية إلى الاعتراف بإسرائيل.

ومنذ توقيع اتفاق التطبيع في سبتمبر/أيلول الماضي، وقعت الإمارات مع إسرائيل عددا متزايدا من الصفقات التجارية والأمنية واتفاقيات التعاون الثنائي.

وتسرع أبوظبي من خطوات التقارب مع تل أبيب، وسط ضغوط تمارسها على دول أخرى للانضمام إلى ركب التطبيع.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات