الجمعة 16 يوليو 2021 09:26 ص

بحثت نائبة وزير الخارجية الأمريكي "ويندي شيرمان" مع مستشار رئيس الإمارات "أنور قرقاش" قضايا ثنائية تهم البلدين، وبينها تطبيع العلاقات بين أبوظبي وتل أبيب.

أفاد بذلك بيان لوزارة الخارجية الأمريكية، الخميس، بعد لقاء في واشنطن بين "شيرمان" و"قرقاش".

وأضاف البيان أن الاجتماع تناول أيضا "الأولويات الأخرى في التعاون الثنائي، بما فيها تطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل، وانضمام الإمارات لعضوية مجلس الأمن الدولي عامي 2022-2023، وشراكتنا لبناء مستقبل آمن ومزدهر".

ولفت إلى الاجتماع تناول أيضا العمل على تعزيز السلام في الشرق الأوسط.

من جانبه، قال "قرقاش"، الذي يقوم بزيارة إلى الولايات المتحدة حاليا، إن العلاقات القوية بين بلاده والولايات المتحدة تعزز أمن البلدين على حد سواء.

وأضاف أن الإمارات تؤكد على قيمة الحوار والعمل الدولي متعدد الأطراف، بينما تستعد لتولي مسؤولياتها كعضو في مجلس الأمن.

وجاءت المباحثات الأمريكية الإماراتية بعد يوم واحد من افتتاح الإمارات سفارة لها في تل أبيب، والتي الخطوة التي تلت افتتاح إسرائيل سفارة وقنصلية لها في الإمارات قبل ذلك بأسبوعين.

كان وزير الخارجية الأمريكي "أنتوني بلينكن" اعتبر افتتاح سفارة لإسرائيل في أبوظبي "لحظة تاريخية"، متعهدا بتعزيز شراكة الولايات المتحدة مع الإمارات وإسرائيل بعد تلك التطورات.

ووقعت إسرائيل والإمارات اتفاقية تطبيع في سبتمبر/أيلول 2020 برعاية الرئيس الأمريكي السابق "دونالد ترامب".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات