الاثنين 19 يوليو 2021 04:14 م

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، "سعيد خطيب زادة"، إن دولة الإمارات ستكون مسؤولة عن تدهور الاستقرار والسلام الناجم عن الوجود الإسرائيلي في المنطقة.

جاء ذلك في تصريح صحافي، الإثنين، حول آخر التطورات في المنطقة، بحسب وسائل الإعلام الإيرانية.

وأوضح "خطيب زادة" أن إسرائيل تسعى للحصول على الشرعية من خلال افتتاح الإمارات سفارتها في الأراضي المحتلة.

وأضاف: "يجب أن تعلم إدارة أبوظبي أنها ستكون مسؤولة عن عدم الاستقرار وتدهور بيئة السلام بسبب الوجود الإسرائيلي في المنطقة".

وافتتحت الإمارات، الأربعاء، سفارتها في تل أبيب، بحضور الرئيس الإسرائيلي "يتسحاق هرتسوغ".

وتأتي خطوة افتتاح السفارة الإماراتية بعد نحو أسبوعين على افتتاح إسرائيل سفارة وقنصلية لها في الإمارات.

ووقّعت إسرائيل والإمارات اتفاقية تطبيع في أيلول/ سبتمبر 2020، برعاية الرئيس الأمريكي السابق "دونالد ترامب".

المصدر | الأناضول