الخميس 1 يوليو 2021 12:23 م

طلب محامي رئيس الديوان الملكي الأردني الأسبق "باسم عوض الله" الاستعانة بخبير بريطاني خلال جلسات المحاكمة المعروفة إعلاميا بـ"قضية الفتنة".

ووفق المحامي "محمد عفيف"، فإن الخبير الفني البريطاني سبق أن قدم خبراته للمحكمة الدولية الخاصة بقضية اغتيال رئيس وزراء لبنان الأسبق "رفيق الحريري".

ونقلت "سي إن إن" الأمريكية إن الخبير البريطاني سيحضر من لندن في حال موافقة المحكمة على ذلك، وسيقوم بتقديم الخبرة الفنية في التسجيلات الصوتية والمراسلات التي وردت في لائحة الاتهام للمتهمين.

وأضاف "عفيف" أن قائمة الدفاع تضم أسماء 25 شاهدا، بينهم وزراء سابقون وأشراف، إضافة إلى عدد من الأمراء، وفي مقدمتهم الأمير "حمزة بن الحسين".

وتشمل قائمة المطلوبين للشهادة رئيس الوزراء الحالي "بشر الخصاونة" ووزير الخارجية وشؤون المغتربين "أيمن الصفدي"، وآخرين.

وفي 3 أبريل/نيسان الماضي، اعتقلت الأجهزة الأمنية رئيس الديوان الملكي السابق "باسم عوض الله"، وآخرين، ضمن التحقيقات، فيما تحدثت تقارير إعلامية أجنبية عن مؤامرة للإطاحة بعاهل الأردن متورط فيها ولي العهد السابق والأخ غير الشقيق لعاهل البلاد الأمير "حمزة بن الحسين".

و"باسم عوض الله" مواطن أردني ومستشار كبير سابق للملك "عبدالله الثاني"، وشغل منصب رئيس الديوان الملكي الأردني في الفترة من نوفمبر/تشرين الثاني 2007 حتى أكتوبر/تشرين الأول 2008.

المصدر | الخليج الجديد + سي إن إن