السبت 10 يوليو 2021 02:48 م

كشفت "كتائب سيد الشهداء" أبرز الفصائل الشيعية المسلحة في العراق، السبت، عن وجود "وساطات" من أطراف مختلفة بهدف إيقاف التصعيد العسكري ضد القوات الأمريكية في البلاد.

وقال المتحدث باسم الكتائب "كاظم الفرطوسي"، لوكالة "شفق نيوز" العراقية، إن "المقاومة الإسلامية العراقية رفضت بشدة أي وساطات بما يخص إيقاف العمليات العسكرية ضد القوات الأمريكية".

وأضاف أن "التصعيد العسكري ضد القوات الأمريكية جاء من أجل إخراج كامل للقوات الأمريكية القتالية من الأراضي العراقية كافة، وبخلاف ذلك لن تكون هناك أي تهدئة ولن يتم إيقاف التصعيد، مهما كانت الضغوطات على الفصائل".

واستبعدت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) الجمعة، "الحل العسكري" للرد على الهجمات التي تتعرض لها القوات الأمريكية في العراق.

وكانت حركة "عصائب أهل الحق" اعتبرت، الخميس، أن الفصائل المسلحة الشيعية قد استنفدت الوسائل الدبلوماسية كافة مع القوات الأمريكية في العراق، وأنه لم يُعد هناك خيار أمامها سوى المواجهة العسكرية ضد الولايات المتحدة.

ويشهد العراق تعرض قواعد تنتشر فيها قوات أمريكية لهجمات صاروخية منذ مقتل قائد فيلق القدس الإٌيراني، اللواء "قاسم سليماني"، ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي "أبومهدي المهندس" في مطلع العام الماضي في هجوم أمريكي.

وكان البرلمان العراقي صوت في 5 يناير/كانون الثاني من العام الماضي على قرار يطالب بموجبه الحكومة الاتحادية بالعمل على إخراج القوات الأجنبية من البلاد.

المصدر | د ب أ