الأحد 11 يوليو 2021 08:30 ص

وافقت إسرائيل على تحويل الأموال القطرية إلى قطاع غزة،  حسبما أفادت وسائل إعلام عبرية.

ومساء السبت، أفادت القناة العبرية الـ12، بأن هناك خطة جديدة لتحويل الأموال القطرية إلى قطاع غزة، ستعرض على الحكومة الإسرائيلية المصغرة للشؤون الأمنية والسياسية "الكابينيت"، اليوم الأحد، خلال اجتماعه الذي سيناقش الوضع في غزة وملفات أخرى. 

وأكدت القناة العبرية أنه بعد منعها من الدخول لشهرين كاملين، وافقت الحكومة الإسرائيلية على إدخال الأموال القطرية إلى القطاع، والمقدرة بـ30 مليون دولار.

ووبحسب القناة، سيتم "تحويل 10 ملايين لتمويل الوقود، و10 أخرى للأسر المحتاجة في قطاع غزة، والثلث الأخير من تلك الأموال سيتم تحويله إلى مشروع النقد، بهدف تحسين الوضع الاقتصادي في القطاع".

وفي الرابع من الشهر الجاري، أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي "نفتالي بينيت"، أن حكومة بلاده تقوم بالتنسيق مع جهات دولية مختلفة، بهدف إيجاد حلول سريعة وناجعة تسمح بتقديم المساعدات الإنسانية للأهالي في قطاع غزة.

وأوضح حينها أنه لن يقبل بنقل الأموال عبر حقائب للقطاع، وذلك في إشارة للأموال القطرية.

وأشار "بينيت" إلى أن هناك الكثير من الأعمال التي ورثها عن حكومة "بنيامين نتنياهو"، أهمها نقل الأموال القطرية إلى قطاع غزة عبر الحقائب، لافتا إلى أنه سينهي هذا الأمر، وبأن هناك آليات جديدة لنقل تلك الأموال إلى القطاع.

وسبق لوسائل إعلام عبرية أكدت أن صندوق الأمم المتحدة سيقوم بصرف أو نقل الأموال القطرية إلى قطاع غزة عبر مصارفه أو بنوكه، ضمن آلية جديدة لنقل الأموال إلى مستحقيها، دون مرورها على حركة "حماس".

المصدر | الخليج الجديد + وكالات