استقبل العاهل السعودي الملك "سلمان بن عبدالعزيز"، ظهر الأحد، سلطان عمان "هيثم بن طارق"، في مدينة نيوم.

وعقد الطرفان جلسة مباحثات رسمية، جرى خلالها استعراض العلاقات الأخوية، وبحث آفاق التعاون المشترك وسبل تعزيزه وتطويره في شتى المجالات.

وأعرب الجانبان عن ارتياحهما التام لما تشهده العلاقات بين البلدين من تنسيق مشترك وتفاهم تجاه القضايا ذات الاهتمام المتبادل.

وبعد جلسة المباحثات أقام الملك "سلمان" مأدبة غداء تكريماً للسلطان "هيثم" والوفد المرافق له.

حضر المباحثات من الجانب السعودي وزير الداخلية الأمير "عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز"، ووزير الخارجية الأمير "فيصل بن فرحان بن عبدالله"، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار الأمن الوطني "مساعد بن محمد العيبان"، ووزير التجارة "ماجد بن عبدالله القصبي".

ومن الجانب العُماني، حضر المأدبة نائب رئيس الوزراء لشؤون الدفاع "شهاب بن طارق آل سعيد"، ووزير ديوان البلاط السلطاني "خالد بن هلال البوسعيدي"، ووزيـر المكتب السلطاني الفريق أول "سلطان بن محمد النعماني"، ووزير الداخلية "حمود بن فيصل البوسعيدي"، ووزير الخارجية "بدر بن حمد البوسعيدي".

وفي وقت سابق الأحد، وصل السلطان "هيثم"، إلى مدينة نيوم شمال غربي السعودية، حيث يبدأ زيارة تستغرق يومين هي الأولى له خارجيا منذ توليه الحكم في 11 يناير/كانون الثاني 2020.

ويعد اللقاء بين العاهل السعودي وسلطان عمان هو الثاني بين الزعيمين بعد لقائهما الأول في يناير/كانون الثاني 2020 بمسقط عندما قام الملك "سلمان" بأداء واجب العزاء في وفاة السلطان "قابوس بن سعيد".

المصدر | الخليج الجديد