الأحد 18 يوليو 2021 11:58 م

تدخل البحرين، إلى "المستوى البرتقالي"، ضمن إجراءات الحد من انتشار فيروس "كورونا" المستجد (كوفيد-19)، ابتداءً من الإثنين.

ويستمر "المستوى البرتقالي"، حتى الخميس المقبل، بالتزامن مع إجازة يوم عرفة وأيام عيد الأضحى المبارك.

ويحدد المستوى البرتقالي بفتح عددٍ من القطاعات للمتطعمين الذين أتموا 14 يوماً بعد الجرعة الثانية، والمتعافين من خلال إبراز الشعار باللون الأخضر في تطبيق "مجتمع واعي"، ولمن هم دون الـ 12 عاماً بصحبة شخص متطعم أو متعافٍ.

والقطاعات المتاحة هي "المجمعات والمحلات التجارية، والمطاعم والمقاهي في المناطق الخارجية لـ 50 شخصاً، وفي المناطق الداخلية لـ 30 شخصاً للحجز الواحد، والمراكز الرياضية وصالات التربية البدنية في المناطق الخارجية، ودور السينما في المناطق الخارجية، ومحلات الحلاقة والصالونات ومحلات السبا (الخدمات التي لا تتطلب نزع الكمام)".

وإضافة إلى ذلك "الألعاب الترفيهية في المناطق الخارجية، برك السباحة في المناطق الخارجية، وإقامة المناسبات والمؤتمرات في المناطق الخارجية لـ 50 شخصاً، وفي المناطق الداخلية لـ 30 شخصاً، وحضور الجماهير للفعاليات الرياضية في المناطق الخارجية، ودخول المراكز الحكومية".

ويتضمن "المستوى البرتقالي" أيضاً، السماح بإقامة المناسبات الخاصة في المنازل بما لا يتعدى 6 أشخاص، وتطبيق سياسة العمل من المنزل على كافة الجهات الحكومية بنسبة 70% من عدد الموظفين، وإتاحة خيار الحضور بمؤسسات التعليم والتدريب، مع الإبقاء على معايير التباعد الاجتماعي ولبس الكمامات، ومواصلة اتباع الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار الفيروس.

و"المستوى البرتقالي"، الذي حددته البحرين، حين يبلغ متوسط نسبة الحالات القائمة الجديدة لمدة 4 أيام من إجمالي الفحوصات بين 5% وأقل من 8%.

وأوائل الشهر الجاري، أعلنت البحرين، اعتماد آلية الإشارة الضوئية لمستوى انتشار فيروس "كورونا"، والذي على أساسها سيتم فتح أو إغلاق القطاعات المختلفة في مملكة البحرين، حيث تتكون الآلية من 4 مستويات تعتمد على متوسط نسبة الحالات القائمة من إجمالي الفحوصات، إضافة إلى مستوى الإشغال في العناية المركزة.

وبيّن الفريق الوطني الطبي للتصدي للفيروس، أن الانتقال من مستوى لآخر تنازلياً، يستوجب البقاء في نفس المستوى لمدة لا تقل عن أسبوع، لكن الانتقال من مستوى إلى آخر تصاعدياً لا يستوجب إتمام المدة المحددة لكل مستوى.

وفي وقت سابق، قالت وزارة الصحة البحرينية إن 80% (67% من السكان) من السكان المؤهلين للتطعيم حصلوا على جرعتين من اللقاح المضاد للفيروس.

وبلغ مجموع الإصابات في البحرين 267 ألفا و796 حالة، فيما بلغ مجموع المتعافين 265 ألفا و521 حالة، وبلغ مجموع الوفيات 1380 حالة.

المصدر | الخليج الجديد