الثلاثاء 3 أغسطس 2021 09:29 ص

قالت صحيفة "بوليتيكا" الصربية إن 10 دول آسيوية وأفريقية تستعد لسحب اعترافها بـ"جمهورية كوسوفو".

وأضافت الصحيفة أن ثمة "ضمانات قوية للغاية" قدمتها هذه الدول لبلجراد، على الرغم من أنه لم يتم تحديد الدول المعنية بشكل رسمي، ويرجع ذلك في المقام الأول إلى الضغط الذي قد تتعرض له بسبب هذا القرار من قبل الولايات المتحدة، ومن المفترض أن الحديث يدور عن دول آسيوية وأفريقية.

وأشارت "بوليتيكا" إلى أن صربيا لن تقف مكتوفة الأيدي أمام جهود دبلوماسية أمريكية تبذل للحصول على إعلان المزيد من الدول اعترافها بـ"جمهورية كوسوفو".

وكانت كوسوفو أعلنت استقلالها عن صربيا في 17فبراير/شباط 2008، لتعترف بالأمر أكثر من مائة دولة، بما في ذلك الولايات المتحدة، المملكة المتحدة، فرنسا، ألمانيا، وتركيا.

فيم ترفض دول أخرى الاعتراف بـ"كوسوفو"، وفي مقدمتها صربيا وروسيا والصين وإيران وإسبانيا واليونان.

المصدر | الخليج الجديد + نوفوستي