الأربعاء 4 أغسطس 2021 09:05 ص

قدم مندوب إسرائيل لدى الأمم المتحدة، "جلعاد إردان"، الثلاثاء، شكوى رسمية لمجلس الأمن الدولي اتهم فيها إيران بـ"تهديد سلامة الملاحة الدولية وتعطيل التجارة العالمية وزعزعة الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط "، مطالبًا بإدانتها ومعاقبتها.

وحمل السفير الاسرائيلي في رسالته إيران مسؤولية مقتل اثنين من طاقم سفينة "ميركير ستريت"، جراء هجوم تعرضت له الخميس، في المحيط الهندي، عندما كانت في طريقها من تنزانيا إلى الإمارات.

وقال "جلعاد إردان" في رسالته: "هذا الهجوم هو مثال آخر على الإرهاب البحري الذي تقوم به إيران في أعالي البحار".

وأضاف قائلا: إن "تصرفات إيران الوقحة والقاتلة تشكل انتهاكا جسيما لميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي وهي لا تؤدي فحسب إلى تهديد سلامة الملاحة والملاحة الدولية وتعطيل التجارة العالمية، بل تزيد من زعزعة استقرار منطقة شديدة التقلب".

وتابع: "لا ينبغي لمجلس الأمن أن يقف مكتوف الأيدي أمام مثل هذه الانتهاكات من قبل إيران أو من قبل المنظمات الإرهابية في جميع أنحاء المنطقة التي تعمل كوكلاء لها".

ودعا مجلس الأمن إلى "إدانة إيران بشكل قاطع ومعاقبتها مرتكبيها على هذه الأنشطة الخبيثة".

والخميس، تعرضت السفينة التي تشغلها شركة إسرائيلية لهجوم في خليج عمان ما أسفر عن مقتل اثنين من طاقهما، واتهمت إسرائيل وبريطانيا والولايات المتحدة إيران بالوقوف وراء الهجوم.

المصدر | الأناضول