الاثنين 9 أغسطس 2021 02:34 ص

حصرت السلطات الإماراتية، حضور الفعاليات والأنشطة، فيمن تلقوا جرعتين من اللقاح المضاد لفيروس "كورونا"، أو من شاركوا في التجارب السريرية، ولم يتجاوز حصولهم على الجرعة الثانية 6 أشهر.

جاء ذلك، في تحديث خطة القيود المفروضة، بما يسمح برفع الطاقة التشغيلية في المرافق الفندقية إلى أقصى درجاتها.

ووفق الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات، الأحد، فقد تقرر رفع الطاقة الاستيعابية لمراكز التسوق والمطاعم والمقاهي إلى 80%، وذلك في إطار خطتها لتخفيف القيود المفروضة للحد من تفشي الجائحة.

ووفقاً للإجراءات الجديدة، سيسمح لـ10 أفراد على طاولة واحدة، مع التزام الجميع بوضع كمامات الوجه والتباعد الجسدي.

وسمحت الهيئة، برفع الطاقة الاستيعابية لدور السينما والأماكن الترفيهية والمعارض والمتاحف إلى 80% من طاقتها الإجمالية، وزيادة الطاقة الاستيعابية لجميع الفعاليات، ومن ضمنها قاعات الأفراح والمناسبات بنسبة 60%، ورفعت الطاقة الاستيعابية في وسائل النقل إلى 75%.

وألزمت المسموح لهم بحضور الفعاليات بعمل مسحة أنف قبل 48 ساعة من حضور الفعالية أو النشاط أو المناسبة.

وأعلنت وزارة الصحة الإماراتية، يوم الجمعة الماضية، أن نحو 80% من السكان حصلوا على الجرعة الأولى من لقاح فيروس كورونا المستجد، في حين حصل 79.84% على الجرعتين.

وبلغ مجموع الإصابات في الإمارات منذ ظهور الوباء 692 ألفا و964 حالة، فيما بلغ مجموع المتعافين 669 ألفا و953 حالة، وبلغ مجموع الوفيات 1975 حالة.

المصدر | الخليج الجديد