الثلاثاء 24 أغسطس 2021 04:20 م

أفادت مصادر فلسطينية بأن الجانب المصري طالب حركة "حماس" بوقف إطلاق البالونات الحارقة على مستوطنات الاحتلال الإسرائيلي.

وتخشى المخابرات المصرية من تأزم الأوضاع بشكل أخطر، واندلاع مواجهات جديدة بين الفلسطينيين والإسرائيليين، بحسب "القدس العربي".

وكشفت مواقع مقربة من حركة "حماس" عن قيام رئيس المكتب السياسي للحركة "إسماعيل هنية"، بإجراء اتصالات مع الجانب المصري لمناقشة أسباب غلق معبر رفح الحدودي.

وتبحث المقاومة الاستمرار في إطلاق البالونات الحارقة ردا على تصعيد الاحتلال، وإصابة 41 فلسطينيا بجروح مختلفة، السبت الماضي.

وزادت حالة التوتر خاصة بعد الغارات الجوية التي شنتها قوات الاحتلال الإسرائيلي، على مواقع للمقاومة الفلسطينية، في ساعة متأخرة من ليل الإثنين.

وقال القيادي في حركة "إسماعيل رضوان"، إن "القصف لن يزيدنا إلا عزيمة وإصرارًا لانتزاع حقوقنا، وسيف القدس لن يغمد".

وقال ناطق إسرائيلي إنه تم استهداف مواقع لـ"حماس" ردا على إطلاق البالونات الحارقة من القطاع.

وسبق ذلك قرار إسرائيلي بتقليص مساحة الصيد في بحر غزة بعد أسبوعين فقط على توسيعها.

والأحد الماضي، استأنفت "حماس" إطلاق البالونات من غزة، وأدى ذلك إلى اندلاع حرائق في مستوطنات قريبة.

وتسعى مصر لإبرام تهدئة طويلة الأمد بين الجانبين، وكذلك إبرام صفقة لتبادل الأسرى بين "حماس" وإسرائيل.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات