رحب البيت الأبيض، الأربعاء، بالقرار الذي اتخذته منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفاؤها "أوبك+"، بشأن زيادة إنتاج النفط تدريجيا، وتعهد بحثهم على بذل المزيد لدعم التعافي الاقتصادي.

وقال متحدث باسم البيت الأبيض: "يسعدنا أن تواصل أوبك الزيادات التدريجية في إنتاج النفط مثلما اتفقت على زيادة الإنتاج في يوليو".

وأضاف: "نواصل التواصل مع أعضاء أوبك+ بشأن أهمية الأسواق التنافسية في تحديد الأسعار وبذل المزيد لدعم التعافي".

وفي وقت سابق، الأربعاء، اتفقت دول "أوبك+"، الأربعاء، على مواصلة الالتزام ببنود الصفقة الحالية، بما في ذلك زيادة إنتاج النفط في أكتوبر/تشرين الأول بمقدار 400 ألف برميل يوميًا.

وكانت دول "أوبك+" (تحالف منتجي أوبك، ومنتجون مستقلون على رأسهم روسيا) خفضت إنتاجها بمقدار 9.7 ملايين برميل يوميًا، منذ مايو/أيار من العام الماضي؛ بسبب انخفاض الطلب على النفط على خلفية جائحة فيروس كورونا.

ومع استقرار الأوضاع، ومنذ أغسطس/آب 2021، رفع التحالف الإنتاج بمقدار 400 ألف برميل يوميًا، على أمل الانسحاب التدريجي من التزاماته لخفض الإنتاج، بنهاية سبتمبر/أيلول 2022.

واعتبارًا من أغسطس/آب، بلغ حجم تخفيض إنتاج تحالف "أوبك+" نحو 5.36 مليون برميل يوميًا.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات