الأحد 12 سبتمبر 2021 12:52 ص

تعرض مطار أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق، مساء السبت، إلى هجوم بطائرات مسيرة، فيما أطلقت القنصلية الأمريكية هناك حالة إنذار عقب الهجوم.

ووفق جهاز مكافحة الإرهاب في إقليم كردستان، فقد استهدف هجوم بطائرات "مسيّرة ملغمة"، مطار أربيل الدولي (شمالي العراق).

وذكر الجهاز، في بيان نقلته وكالة الانباء العراقية (واع)، أن "طائرات مسيرة ملغمة استهدفت مطار أربيل".

وقال محافظ أربيل "أوميد خوشناو"، في بيان مقتضب: "نتابع بشكل دقيق الهجوم على المطار".

يأتي ذلك، في وقت نقلت وكالة "رويترز"، عن شهود عيان، قولهم إنهم سمعوا دوي 6 انفجارات في هجوم على قاعدة أمريكية قرب مطار أربيل.

وفي وقت لاحق نقلت الوكالة على لسان مسؤول أمني بإقليم كردستان العراق قوله، إن 3 صواريخ على الأقل سقطت قرب المطار.

ووردت أنباء متطابقة بشأن توقف حركة الملاحة في المطار.

وتداول ناشطون عراقيون على نحو واسع، مقطع فيديو قالوا إنه للقصف الذي تعرض له محيط مطار أربيل.

ولم تعلن السلطات أية خسائر بشرية أو أضرار مادية، لكن ناشطون وثقوا نشوب حرائق كبيرة داخل المطار.

من ناحيتها، أعلنت القنصلية الأمريكية في أربيل حالة الإنذار بعد الهجوم.

ولم تتبن أي جهة مسؤولية هذه الهجمات حتى الآن.

وتعرض المطار في أربيل، لهجمات متكررة خلال العام الماضي.

وشهد العراق، خلال الأشهر الماضية، عدة هجمات صاروخية، استهدفت قواعد عسكرية تضم قوات أمريكية، كما استهدفت محيط السفارة الأمريكية في بغداد مرارا خلال السنوات الأخيرة.

وغالبا ما تتجه أصابع الاتهام، على الرغم من عدم توقيف السلطات العراقية لأي متورطين، إلى ما يعرف بالفصائل الولائية، وهي الميليشيات المسلحة الموالية لإيران في البلاد.

المصدر | الخليج الجديد