الثلاثاء 21 سبتمبر 2021 05:38 م

قال وزير الري المصري، "محمد عبدالعاطي"، إن نصيب الفرد المصري من المياه انخفض ليصل إلى نحو 560 مترا مكعبا سنويا، مقارنة بالمعايير الدولية التي تحدد نصيب الفرد بـ1000 متر مكعب سنويا.

جاء ذلك خلال كلمته، أمام المنتدى العربي الخامس للمياه، المنعقد في دبي بدولة الإمارات الثلاثاء.

وأوضح وزير الري المصري "تنامي الفجوة بين الإمداد والطلب على المياه، باعتبار مصر من أكثر دول العالم جفافا، ما جعل التوازن بين الموارد والاحتياجات مشكلة خطيرة".

وأشار إلى أن أكثر من 97% من موارد مصر المائية تأتي من خارج الحدود، كما تعتبر مصر واحدة من أكثر الدول المعرضة للآثار السلبية للتغيرات المناخية، وما ينتج عنها من خسائر اقتصادية باهظة التكاليف تعوق خطط التنمية المستدامة.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات