الأحد 26 سبتمبر 2021 07:58 م

مازح رئيس وزراء بريطانيا "بوريس جونسون" الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" بواقعة شهيرة بين بريطانيا والدولة العثمانية يعود تاريخها إلى 1914.

وخلال لقائهما في نيويورك، لبحث عدد من القضايا والملفات الثنائية، وفي مقدمتها مشروع حاملة الطائرات الذي سيتم تصميمة وبناؤه من خلال التعاون المشترك بين تركيا وإنجلترا، قال "جونسون" مازحا: "شعبنا يأخذ المال ولا يرسل السفن".

وكان "جونسون" يشير إلى الحادثة التي وقعت في أغسطس/آب 1914 عندما استولت بريطانيا على سفينة الراشدية الحربية التي كان من المقرر تسليمها للبحرية العثمانية آنذاك.

وصدر قرار رفض التسليم، آنذاك، من "ونستون تشرشل"، الذي كان وزير القوات البحرية الإنجليزية، حيث أمر بمصادرة السفن على الرغم من دفع الدولة العثمانية التكاليف المطلوبة منها كافة.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات