الخميس 30 سبتمبر 2021 01:51 م

أعلنت السعودية، الخميس، رابع أضخم موازنة في تاريخها، بنفقات تبلغ قيمتها 995 مليار ريال، تعكس استمرار التوسع التنموي ودعم النمو الاقتصادي.

ووفق بيانات أولية صادرة عن بيانات وزارة المالية، فإن موازنة 2022، تعادل نحو 67 ألف ضعف أول ميزانية للدولة البالغة 14 مليون ريال في عام 1934.

وقدرت الحكومة إيرادات قيمتها 903 مليارات ريال، في 2022 وعجز 52 مليار ريال، يعادل 1.6% من الناتج المحلي.

وبذلك يصل الدين العام إلى 989 مليار ريال.

وتتوقع الحكومة تحول الميزانية إلى تسجيل فائض في عام 2023، بقيمة 27 مليار ريال، وفي عام 2024 بقيمة 42 مليار ريال.

وتأمل السعودية، بعد الهبوط في الإيرادات هذا العام وسط جائحة "كورونا" والتراجع القوي في أسعار النفط، في عودة الإيرادات للنمو بشكلٍ تدريجي ابتداء من العام المقبل.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات