الأربعاء 20 أكتوبر 2021 08:19 ص

اجتذب الاهتمام العالمي بمسلسل الإثارة الكوري "لعبة الحبار" (Squid Game) التابع لشركة "نتفليكس" المزيد من المشتركين الجدد، ليفوق عددهم التوقعات، وساهم في نمو أسهم أكبر خدمة بث في العالم بنسبة 3% الثلاثاء.

وبعد تباطؤ حاد في النصف الأول من العام ، أضافت "نتفليكس" 4.38 مليون مشترك، من يوليو/تموز إلى سبتمبر/أيلول، لتصل إلى إجمالي 213.6 مليون مشترك في جميع أنحاء العالم. وتوقع محللو وول ستريت 3.86 مليون عميل جديد، وفقا لبيانات "رفينيتيف".

وشهدت خدمة البث طفرة في عدد المشتركين خلال العام الماضي. حيث أبقى "كوفيد-19" الجماهير في المنزل، لكن النمو توقف في النصف الأول من عام 2021.

وفي الوقت نفسه، زادت المنافسة، لتضم خدمة "ديزني بلس" التابع لشركة "والت ديزني" و"إتش بي أو ماكس"، وألقى "نتفليكس" باللوم جزئياً على الضعف المبكر لهذا العام على قائمة قصيرة من البرامج الجديدة بسبب توقف الإنتاج أثناء الوباء.

بعد ذلك، ظهر "لعبة الحبار" للمرة الأولى في 17 سبتمبر/أيلول وفاجأ المديرين التنفيذيين ليصبح المسلسل الأصلي الأكثر مشاهدة لنتفليكس في شهره الأول، وفقاً للشركة.

وتحكي الدراما السوداء قصة أشخاص يجدون أنفسهم في منافسة قاتلة لمحو الديون المالية.

وتصدر المسلسل نسب المشاهدة لدى "نتفليكس" في العديد من البلدان، وارتفعت مبيعات البدلات الرياضية وأحذية "فانز" التي ارتداها الممثلون، وزاد الاهتمام بتعلم اللغة الكورية.

ومن المتوقع أيضًا أن تساهم"لعبة الحبار" في تعزيز أرباح الربع الحالي، وتوقعت "نتفليكس" اشتراك 8.5 مليون عميل جديد بحلول نهاية العام، متجاوزة التوقعات البالغة 8.33 مليون مشترك.

تشمل العروض الأولى القادمة فيلم الأكشن ذي الميزانية الكبيرة "Red Notice" وموسم ثانٍ من الدراما الخيالية "The Witcher".

بالنسبة للربع المنتهي في سبتمبر/أيلول، بلغ عوائد السهم الواحد 3.19 دولار، وارتفعت الإيرادات بنسبة 16% إلى 7.5 مليار دولار.

وقبل الإعلان عن تقرير الأرباح، ارتفعت أسهم "نتفليكس" بنسبة 22% تقريباً هذا العام وتم تداولها قرب مستويات قياسية، لكن مكاسبها تتخلف عن زيادة بنسبة 54% في مؤشر ناسداك.

المصدر | الخليج الجديد + رويترز