السبت 30 أكتوبر 2021 08:13 م

أعربت سلطنة عُمان، عن أسفها العميق لتأزم العلاقات بين عدد من الدول الخليجية ولبنان.

ودعت وزارة الخارجية العمانية في بيان، السبت، الجميع إلى ضبط النفس والعمل على تجنب التصعيد ومعالجة الخلافات عبر الحوار والتفاهم بما يحفظ للدول وشعوبها الشقيقة مصالحها العليا في الأمن والاستقرار.

كما دعت إلى التعاون القائم على الاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية.

جاء بيان سلطنة عمان، تعليقا على تصريحات وزير​ الإعلام اللبناني "​جورج قرداحي"​، بشأن حرب اليمن، والتي اعتبرتها السعودية "مسيئة"، قبل أن تقرر دول خليجية أخرى اتخاذ مواقف ضد لبنان.

وكان "قرداحي" وصف الحرب في اليمن بـ"العبثية"، وقال إنها يجب أن تتوقف، ورأى أن ما يفعله الحوثيون دفاع عن النفس.

في أعقاب الجدل الذي أثارته تصريحاته، أشار "قرداحي" إلى أن مقابلته تم تصويرها في 5 أغسطس/آب، قبل تعيينه وزيرا بأسابيع، مؤكدا أن مواقفه في تلك المقابلة تجاه سوريا وفلسطين والخليج هي آراء شخصية، لا تلزم الحكومة.

ويعد الخلاف أحدث تحد لحكومة رئيس الوزراء اللبناني "نجيب ميقاتي"، التي تواجه بالفعل حالة من الشلل السياسي بسبب خلاف يتعلق بالتحقيق في انفجار مرفأ بيروت.

وأفاد بيان صدر عن مكتب "ميقاتي"، الجمعة، بأنه اتصل بـ"قرداحي"، وطلب منه "تقدير المصلحة الوطنية واتخاذ القرار المناسب" لإصلاح العلاقات بين لبنان والدول العربية.

ويأمل "ميقاتي" في تحسين العلاقات مع دول الخليج العربية والتي تشهد توترا منذ سنوات بسبب النفوذ الذي تتمتع به جماعة "حزب الله" اللبنانية المدعومة من إيران في بيروت.

المصدر | الخليج الجديد