الأحد 31 أكتوبر 2021 07:57 م

أكد زعيم التيار الصدري في العراق "مقتدى الصدر"، الأحد، استعداد تياره لأن يكون في جبهة تشكيل الحكومة أو  المعارضة، شريطة أن يتم ذلك "وفقا لأسس الديمقراطية".

وأكد "الصدر"، عبر "تويتر"، أنه "لا خلاف له مع الكتل السياسية سوى مسألة الإصلاح الداخلي والخارجي".

وأضاف: "أول ما ينبغي فعله مستقبلا للوطن هو حكومة أغلبية وطنية".

وفي وقت سابق، السبت، هدد "الصدر" برد صارم دبلوماسيا واقتصاديا ضد أي تدخل إقليمي أو دولي في شؤون بلاده، وتشكيل الحكومة الجديدة.

وحذر "الصدر"، في بيان، "الدول التي تتدخل بالشأن العراقي باللجوء إلى تقليص التعاملات الاقتصادية والدبلوماسية معها، وغيرها من الإجراءات الصارمة المعمول بها دوليا وإقليميا".

وتصدر تحالف "سائرون" المدعوم من "الصدر" نتائج انتخابات 2021، مثلما كان عليه الحال في 2018، لكنه زاد مقاعده من 54 إلى 73 من أصل 329.

وخلف تحالف "الصدر"، حلت كتلة "تقدم" (سُنية)، بزعامة رئيس البرلمان المنحل "محمد الحلبوسي" (سُني)، بـ38 مقعدا.

وفي المرتبة الثالثة، حلت كتلة "دولة القانون"، بزعامة رئيس الوزراء الأسبق "نوري المالكي" بـ37 مقعدا.

وخلال الأيام الماضية، نظم أنصار أحزاب وحركات سياسية شيعية موالية لإيران مظاهرات رفضا لنتائج الانتخابات، بينما تصاعدت تهديدات بعدم الاعتراف بها.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات