أعلنت مجموعة "موانئ أبوظبي" أنها وقعت على اتفاقية شراكة استراتيجية مع صندوق الثروة السيادي التركي.

وجرت مراسم توقيع الاتفاقية في تركيا؛ حيث وقعها الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ أبوظبي "محمد جمعة الشامسي"، والرئيس التنفيذي لصندوق الثروة السيادي التركي "أرادا إيرمت"، بحضور الرئيس "رجب طيب أردوغان" وولي عهد أبوظبي "محمد بن زايد"، بحسب وكالة أنباء الإماراتية الرسمية (وام).

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لمجموعة "موانئ أبوظبي" إن "تركيا توفر الكثير من الفرص الاستثمارية الممتازة والجذابة، لافتا إلى التقدم الاقتصادي والتطور التكنولوجي الذي يمكن تحقيقه بفضل هذا التعاون الثنائي".

بدوره، أعرب "إيرمت" عن سعادته بالتعاون مع مجموعة موانئ أبوظبي، الذي يأتي في إطار مجموعة واسعة من الإجراءات التي تنفذها تركيا لتعزيز أداء قطاعات التجارة والخدمات البحرية واللوجستية.

وأشار إلى أن التعاون مع مجموعة موانئ أبوظبي سيعزز قدرة تركيا على تطوير مرافق الموانئ والبنى التحتية وتحسين جودتها، إضافة إلى الارتقاء بمستوى الخدمات التي تقدمها.

والأربعاء الماضي، أعلنت الإمارات عن تأسيس صندوق بقيمة 10 مليارات دولار لدعم الاستثمارات في تركيا، وذلك خلال زيارة هي الأولى لـ"بن زايد" منذ 10 سنوات للبلاد.

وخلال الزيارة، بحث "بن زايد" مع "أردوغان"، العلاقات الثنائية، وسبل فتح آفاق جديدة للتعاون والعمل المشترك ومجمل القضايا والتطورات الإقليمية والدولية التي تهم البلدين.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات