أعلن دبلوماسي إسرائيلي، الجمعة، عن "التحضير لتوقيع اتفاقية توأمة بين مدينتي أزمور المغربية وكريات يام الإسرائيلية".

جاء ذلك في تغريدة عبر "تويتر" للقائم بأعمال مكتب الاتصال الإسرائيلي في المغرب، "ديفيد جوفرين"، فيما لم يصدر تعقيب رسمي من الرباط بهذا الخصوص.

وقال "جوفرين": "يجري حاليا التحضير لتوقيع اتفاق توأمة بين مدينة أزمور المغربية، التي كانت تضم جالية كبيرة من اليهود بداية القرن الماضي، ومدينة كريات يام الإسرائيلية".

واعتبر أن التحضير للتوأمة، من "أجمل مظاهر التجانس الثقافي وتعزيز الروابط الاجتماعية بين المغرب وإسرائيل"، وفق تعبيره.

وأضاف "جوفرين": "نهنئ جميع الأطراف بهذا الإنجاز الرائع".

ولم يحدد المسؤول موعد توقيع تلك الاتفاقية، أو تفاصيل أخرى حول طبيعتها.

وكانت إسرائيل والمغرب قد أعلنتا نهاية العام الماضي، عن استئناف العلاقات الدبلوماسية بين البلدين بعد توقفها منذ عام 2002.

ومنذ ذلك الحين، تم افتتاح سفارة لإسرائيل بالمغرب خلال زيارة قام بها وزير الخارجية "يائير لابيد" إلى الرباط في أغسطس/آب الماضي، كما أُعيد افتتاح مكتب الاتصال المغربي في تل أبيب وتدشين خط طيران مباشر بين البلدين.

والمغرب رابع دولة عربية توافق على التطبيع مع إسرائيل، خلال 2020، بعد الإمارات والبحرين والسودان، في حين يرتبط مصر والأردن باتفاقيتي سلام مع إسرائيل، منذ 1979 و1994، تواليا.

وأثار هذا التطبيع انتقادات واسعة في المغرب؛ جراء استمرار احتلال إسرائيل لأراضٍ في أكثر من دولة عربية، ورفضها قيام دولة فلسطينية مستقلة على حدود 4 يونيو/ حزيران 1967، ومواصلة انتهاكاتها بحق الشعب الفلسطيني.
 

 

المصدر | الخليج الجديد