الأربعاء 1 ديسمبر 2021 01:51 م

نفى مسؤول بمنظمة الصحة العالمية، الأربعاء، تراجع فاعلية اللقاحات أمام متحور فيروس "كورونا" الجديد، المعروف باسم "أوميكرون"، مؤكدا أن معظم الإصابات بسيطة ولا توجد حالات خطيرة.

وأضاف أن المنظمة تعمل مع خبرائها لتحديد تأثير "أوميكرون" على انتقال العدوى وشدة المرض، مرجحا أن  فترة حضانة "أوميكرون" لا تختلف عن أي متحورات أخرى لفيروس "كورونا".

وأشار المسؤول بالمنظمة، دون كشف هويته، إلى أن "24 دولة ربما سجلت حالات إصابة بالمتحور أوميكرون حتى الآن"، وفق ما نقلته "رويترز".

وتابع: "ظهور المتحور أوميكرون يبين أهمية أن نبقى يقظين، وأن يستمر الناس في ارتداء الكمامة والالتزام بقواعد التباعد والنظافة الشخصية حتى عند تلقي التطعيم".

وحذر المسؤول الدولي، من عدم المساواة في توزيع اللقاحات، مؤكدا أن نسبة من تلقوا التطعيم لم تصل إلى 10% في 7 دول بمنطقة شرق البحر المتوسط.

وتعتقد منظمة الصحة العالمية، بأنه لا حاجة لتطوير لقاحات جديدة بل يكفي إجراء تعديلات بسيطة على اللقاحات الموجودة في مواجهة المتحور الجديد.

وقبل أيام، قالت وكالة الأمن الصحي البريطانية، إن السلالة الجديدة التي انتشرت مؤخرا في جنوب أفريقيا، تحتوي على ما يسمى "بروتين سبايك"، وهو مختلف تماما عن البروتين الموجود في فيروس "كورونا" الأصلي الذي صممت لقاحات "كورونا" لمقاومته.

ويحمل المتحور الجديد طفرات جينية من المحتمل أن تتفادى الاستجابة المناعية الناتجة عن كل من العدوى السابقة والتطعيم، وكذلك طفرات مرتبطة بزيادة العدوى.

المصدر | الخليج الجديد + رويترز