يعتزم عضوان من الحزبين الجمهوري والديمقراطي بمجلس الشيوخ الأمريكي، تقديم مشروع قانون يستهدف مواجهة عمليات ملاحقة وقمع إيران ناشطي الخارج.

جاء ذلك، حسبما ذكرت الناشطة والصحفية الإيرانية المعارضة، "مسيح علي نجاد"، التي تقيم بالولايات المتحدة، في تصريحات لـ"سي إن إن" الخميس.  

وأوضحت الناشطة أن عضوي مجلس الشيوخ الجمهوري "بات تومي"، والديمقراطي "بن كاردان" سوف يقدمان تفاصيل المشروع في مؤتمر مشترك معها الخميس.

ووفق "نجاد"، فإن مشروع القانون يحظى بدعم من الحزبين الجمهوري والديمقراطي ويهدف للحد مما وصفته بحملة الإرهاب العابرة للحدود التي تقوم بها إيران ضد المعارضين في الخارج.

يأتي ذلك فيما كشف موقع "فيردا" الإيراني المعارض، أن المشروع سوف يتضمن فرض عقوبات على النظام الإيراني حال ثبوت تورطه في عمليات ملاحقة أو قمع خصومه في الخارج لإسكاتهم.

وكان "نجاد" قد تعرضت لمحاولة اختطاف فاشلة من قبل المخابرات الإيرانية، حسبما أكدت وزارة العدل الأمريكي في منتصف يوليو/تموز الماضي.

ونتيجة لذلك، فرضت وزارة الخزانة الأمريكية في سبتمبر/أيلول من هذا العام، عقوبات على أربعة أعضاء من جهاز المخابرات المتورطين في محاولة الاختطاف الصحيفة المعارضة.

 

المصدر | الخليج الجديد+متابعات