سجل النجم البرتغالي "كريستيانو رونالدو" رقما مميزا بعد إحرازه هدفا في مباراة مانشستر يونايتد مع أرسنال في الجولة الـ14 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وسجل "رونالدو" الهدف الثاني لمانشستر يونايتد من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 52.

ووفقا لشبكة "أوبتا" للإحصائيات والأرقام فإن "رونالدو" وصل إلى تسجيل 801 هدف مع الأندية التي لعب لها والمنتخب البرتغالي.

وأضافت أن "رونالدو" بات أول لاعب في تاريخ كرة القدم يسجل 801 هدف في المباريات الرسمية مع الأندية والمنتخب الوطني.

وعاد "رونالدو" وسجل هدفا ثانيا له وثالثا لمانشستر يونايتد من ضربة جزاء في الدقيقة 70 ليرفع رصيده إلى 801 هدف.

وسجل "رونالدو" 130 هدفا مع مانشستر يونايتد، و5 مع سبورتينج لشبونة، إضافة إلى 450 هدفا مع ريال مدريد، و 101 هدف مع يوفنتوس، و115 هدفا مع منتخب البرتغال.

وعاد "رونالدو"، البالغ من العمر 36 عاما إلى مانشستر يونايتد صيف 2021 قادما من يوفنتوس، ليعود إلى أولد ترافورد بعد 12 عاما من رحيله إلى ريال مدريد صيف 2009 مقابل 94 مليون يورو، وكانت صفقة قياسية آنذاك.

ورفع "رونالدو" رصيده إلى 5 أهداف في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم، لكنه يتأخر بـ8 أهداف عن النجم المصري محمد صلاح، مهاجم ليفربول وهداف المسابقة.

رغم تتويج الأرجنتيني "ليونيل ميسي"، نجم باريس سان جيرمان، بأكبر عدد من المرات بجائزة الكرة الذهبية، إلا أن هناك حقيقة تاريخية تمثل مفاجأة في هذا الصراع الشرس.

ونال "البرغوث" جائزته السابعة، الإثنين الماضي، ليبتعد برقمه القياسي عن غريمه البرتغالي "كريستيانو رونالدو"، نجم مانشستر يونايتد، الذي حصدها 5 مرات.

وفي سياق ذي صلة قالت صحيفة "ذا صن" البريطانية إن "رونالدو" حصد أكبر عدد من النقاط في تاريخ الكرة الذهبية، متقدما بأكثر من 200 نقطة عن "ميسي" أكثر من نال الجائزة برصيد 7 كرات ذهبية.

وأوضحت الصحيفة أن "رونالدو" حصد أصواتا منحته 3781 نقطة في كافة سباقات الكرة الذهبية التي دخلها طيلة السنوات الماضية، في حين حصل "ميسي" على 3574 نقطة.

ونال "رونالدو" الكرة الذهبية 5 مرات آخرها كان عام 2017، في حين نال "ميسي" الكرة الذهبية 7 مرات.

يشار إلى أن "رونالدو" سجل 6 أهداف في 5 مباريات في دوري أبطال أوروبا ليمنح فريقه مانشستر يونايتد بطاقة التأهل إلى دور الـ16.

ومن المقرر أن يلعب مانشستر يونايتد مع كريستال بالاس يوم الأحد ثم مع يونج بويز.

المصدر | الخليج الجديد