الثلاثاء 21 ديسمبر 2021 05:10 م

حمل وزير الخارجية الإيرانية "حسين أمير عبداللهيان"، السعودية مسؤولية وفاة سفير بلاده لدى حكومة صنعاء، "حسن إيرلو"، الذي توفي متأثرا بإصابته بفيروس كورونا.

وقال "عبداللهيان" للصحفيين ،الثلاثاء، "بخصوص ما حدث للشهيد إيرلو، تابعنا لبضعة أيام الحصول على تصريح عبر دولة ثالثة لإرسال طائرة من إيران أو دولة أخرى لنقله فورا إلى مستشفى مجهز جيدا في إيران، لكن للأسف اتخذ الجانب السعودي قراره متأخرا وتلكأت بعض الأجهزة التنفيذية السعودية في هذا المجال".

وتابع "سنعلن احتجاجنا رسميا وفق المعاهدات والمواثيق الدولية، وفي نفس الوقت نتمنى أن يتمكن اليمن من الخروج من هذه الحرب والحصار الإنساني القاسي عبر حل سياسي في أسرع وقت".

من جهته، قال سفير حكومة صنعاء لدى إيران، "إبراهيم الديلمي"، إن "الجانب اليمني حاول منذ 10 أيام بالتعاون مع الجانب الإيراني والعراقي والعماني، الإسراع في عملية إجلاء السفير من صنعاء لتلقي العلاج بصورة أفضل في إيران لكن بسبب تعنت الجانب السعودي الذي أخر عملية الإجلاء، تدهورت حالة السفير"، وفقا لوكالة فارس.

وتابع "لو كان هناك إجلاء سريع للسفير ما كنا وصلنا إلى هذه الحالة التي وصلنا إليها".

وأعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية "سعيد خطيب زادة" صباح الثلاثاء عن "استشهاد سفير إيران في اليمن متأثرا بإصابته بمرض كورونا"، بحسب قوله.

وقال "خطيب زاده" إن "الشهيد حسن إيرلو، الذي كان يعاني من أعراض بسبب القصف الكيمياوي الذي تعرض له أثناء الحرب المفروضة على إيران (مع العراق)، أصيب بمرض كورونا في مكان مهمته، وبسبب التعاون المتأخر لبعض الدول، عاد للأسف إلى البلاد في ظروف غير مواتية ورغم كل الإجراءات العلاجية استشهد فجر الثلاثاء"، على حد تعبيره.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات