السبت 8 يناير 2022 05:21 م

نشرت جماعة الحوثيين، السبت، "صورا ووثائق تكشف عن عمليات نقل الأسلحة والمعدات العسكرية في سفينة الشحن العسكرية الإماراتية روابي خلال الفترة الماضية".

وقال المتحدث العسكري باسم الحوثيين "يحيى سريع"، إن "الصور تكشف نقل تحالف العدوان لآليات ومدرعات عسكرية متنوعة عبر السفينة روابي وأسلحة وزوارق حربية على متنها في نوفمبر/تشرين الثاني 2021".

وتظهر الوثائق خريطة لأماكن الشحنة العسكرية بتاريخ 21 نوفمبر/تشرين الثاني 2021 في سفينة "روابي" الإماراتية وتقرير عن وصولها إلى سقطرى ومغادرتها بتاريخ 21 و 22 يناير/كانون الثاني 2021.

وأضاف "سريع" أن "الصور أظهرت أيضا "تفاصيل شحنة عسكرية للعدوان في سفينة روابي في ديسمبر/كانون الأول من العام المنصرم".

ووفي وقت سابق؛ اتهم التحالف العربي بقيادة السعودية، جماعة الحوثيين، "بممارسة القرصنة وتهديد الملاحة الدولية".

وعرض المتحدث باسم التحالف العربي العميد "تركي المالكي"، خلال مؤتمر صحفي، صورا لحمولة سفينة روابي وخط سيرها في المياه الدولية، مؤكدا أن "ميليشيات الحوثي تمارس القرصنة وتهدد الملاحة الدولية".

وقال "المالكي"، إن "ميليشيات الحوثي خططت لاختطاف سفينة روابي في المياه الدولية"، مؤكدا أن "السفينة الإماراتية كانت تحمل مساعدات للمتضررين من الأعاصير في جزيرة سقطرى".

وكان التحالف العربي بقيادة السعودية، اتهم الإثنين الماضي، جماعة "أنصار الله" بـ"قرصنة وخطف بالسطو سفينة" ترفع علم الإمارات، مؤكدا أنها "كانت تقوم بمهمة بحرية من جزيرة سقطرى اليمنية إلى ميناء جازان جنوب السعودية".

من جانبها، أعلنت جماعة الحوثيين، نقل سفينة الشحن الإماراتية المحتجزة لديها، إلى ميناء الصليف اليمني.

وعرض الحوثيون صورا قال: إنها تعود لسفينة الشحن الإماراتية المحتجزة، وعلى متنها أسلحة ومدرعات وزوارق حربية.

وتقود السعودية تحالفا عسكريا يقاتل الحوثيين منذ أكثر من 6 سنوات، وهي تتهم مرارا جماعة الحوثي بمهاجمة طرق الملاحة في البحر الأحمر، وهي من أكثر خطوط الملاحة في العالم ازدحاما وتقود إلى قناة السويس.

المصدر | الخليج الجديد