الاثنين 10 يناير 2022 01:54 م

تراجعت الليرة اللبنانية، الإثنين، إلى أدنى مستوياتها على الإطلاق حيث تخطى الدولار الـ31 ألف ليرة للمرة الأولى منذ بداية الأزمة الاقتصادية عام 2019.

وحسب المواقع وتطبيقات الهواتف المحمولة لتتبع سعر السوق السوداء، سجل الدولار الإثنين 31050 ليرة للمبيع و31000 ليرة للشراء.

يشار إلى أن سعر الصرف الرسمي لليرة اللبنانية مثبت منذ العام 1997 عند 1507 ليرات للدولار، إلا أن القيمة السوقية للعملة الوطنية تراجعت بشكل كبير في غضون عامين من الأزمة الاقتصادية.

وقد بات الحد الأدنى للأجور أقل من 23 دولاراً، بينما تواصل أسعار الوقود والعديد من السلع الأساسية التي رفع الدعم عنها، ارتفاعها.

ويعاني لبنان منذ أكثر من عامين أزمة اقتصادية صنفها البنك الدولي واحدة من بين أشد 3 أزمات اقتصادية بالعالم، أدت إلى انهيار مالي ومعيشي، وارتفاع قياسي في معدلات الفقر والبطالة.

وتجري الحكومة حاليا مفاوضات مع صندوق النقد الدولي سعيا للتوصل إلى برنامج مساعدات يتيح للبنان الحصول على أموال تقدر بين 12 و15 مليار دولار، وفق ما أعلن مؤخراً حاكم مصرف لبنان "رياض سلامة".

 

 

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات