الأربعاء 12 يناير 2022 12:29 ص

أعلنت تركيا، تعيين "سردار قليج" ممثلا خاصا لها معنيا بتطبيع العلاقات مع أرمينيا، في محاولة لتجاوز تعقيدات تاريخية حالت دون تقارب البلدين.

جاء ذلك بموجب قرار نشر الثلاثاء، في الجريدة الرسمية التركية، حمل إمضاء رئيس البلاد "رجب طيب أردوغان".

والدبلوماسي "سردار قليج"، عمل سفيرا لتركيا في الولايات المتحدة ولبنان واليابان.

وفي وقت سابق، عينت أرمينيا "روبن روبينيان" نائب رئيس البرلمان، ممثلا خاصا لها لدى تركيا، في إطار عملية الحوار بين البلدين.

وأعلنت وزارة الخارجية التركية أن الاجتماع الأول بين الممثلين الخاصين التركي والأرميني سيعقد يوم 14 يناير/كانون الثاني الجاري.

يشار إلى أن الحدود بين تركيا وأرمينيا مغلقة منذ عقود، كما أن العلاقات الدبلوماسية مجمدة.

وسبق أن جرت محاولات للتقارب بين الجانبين إلا أنها باءت بالفشل، بما في ذلك محاولة للتوصل إلى اتفاق سلام في 2009.

وتوجد روابط ثقافية ودينية وثيقة بين تركيا وأذربيجان خصم أرمينيا.

وقد ساعدت تركيا أذربيجان على استعادة أراض من أرمينيا في حرب دارت عام 2020 حول منطقة ناغورني قره باغ.

وتوصف العلاقات التاريخية بين أرمينيا وتركيا بالمعقدة.

وتقول بعض المصادر، إن الأرمن تعرضوا للاضطهاد والقتل بشكل ممنهج على أيدي العثمانيين بين عامي 1915 و1916.

وترفض تركيا بصورة قاطعة تصنيف عمليات القتل إبادة جماعية، وتقول إن أرمينيين وأتراكا قتلوا في صراع أهلي.

المصدر | الخليج الجديد