الأربعاء 12 يناير 2022 08:48 م

قال رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" الفسلطينية "إسماعيل هنية"، الأربعاء، إنه بحث مع وزير الخارجية الإيراني "حسين أمير عبداللهيان" في قطر، تطورات القضية الفلسطينية.

ونقلت وسائل إعلام إيرانية، الأربعاء، عن "هنية" أن اللقاء تناول مجمل التطورات المتعلقة بالقضية الفلسطينية.

وذكر "هنية" أنه استعرض مع وزير الخارجية الإيراني دور طهران في دعم القضية الفلسطينية، ودعمها المتواصل للشعب الفلسطيني، مشيرا إلى أن "حماس" تسعد بأي توجهات لمعالجة الأوضاع داخل المنطقة لمحاصرة التمدد الإسرائيلي.

وأكد "هنية" أن العلاقات بين إيران وفصائل المقاومة متينة، موضحا أنه بحث مع "عبداللهيان" سبل تعزيز العلاقات الثنائية.

وعن إضراب بعض الأسرى عن الطعام، قال "هنية" إن "معركة الأمعاء الخاوية" هي إحدى تجليات الصراع مع إسرائيل، معتبرا أنها "تتحقق من خلالها محطات من الانتصار على العدو".

وأضاف إن السلطات الإسرائيلية تتحمل مسؤولية أي مكروه قد يصيب الأسير "محمد أبو حميد" الذي يمر بوضع صحي خطير للغاية.

وعبر "هنية" عن استعداد "حماس" لخوض أي غمار بهدف إنهاء المأساة التي يعيشها الأسرى الفلسطينيون.

وترأس "هنية" وفداً من قيادة "حماس" في لقاء "عبد اللهيان"، خلال زيارة الأخير للعاصمة القطرية، حسب بيان للحركة.

وحضر اللقاء إلى جانب "هنية"، عضوا المكتب السياسي للحركة "خليل الحية"، و"موسى أبو مرزوق".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات