الثلاثاء 11 يناير 2022 03:37 م

قال وزير خارجية إيران "أمير عبداللهيان" إن زيارته إلى عمان وقطر جاءت من أجل تعزيز سياسة الجوار.

وبين "عبداللهيان" خلال زيارته لقطر نهج الحكومة الإيرانية في العلاقات مع جيرانها، مؤكدا على أهمية تبادل الوفود على أعلى المستويات في البلدين للتشاور.

وقال الوزير الإيراني إن "بلاده على استعداد في مجال تطوير التفاعلات مع دول المنطقة بصيغ ثنائية أو متعددة الأطراف".

وذكرت وكالة أنباء "فارس نيوز" الإيرانية، أن "عبداللهيان" استعرض مع أمير قطر  الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني" آخر مستجدات العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات السياسية والأمنية والتجارية والاقتصادية، والمجالات والقدرات القائمة لتوسيع العلاقات بين البلدين.

من جانبه، أكد الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني" أمير قطر، على أهمية العلاقات بين البلدين، مشددا على أهمية التعاون بين طهران والدوحة في مجال القضايا الإقليمية، واهتمام بلاده بتوسيع التعاون مع إيران.

وقبل وصوله العاصمة القطرية الدوحة، زار وزير الخارجية الإيرانية العاصمة العُمانية مسقط، وقابل كبار المسؤولين، وقيادات يمنية.

والتقى "عبداللهيان" في مسقط وزير الخارجية "بدر بن حمد البوسعيدي؛، ونائب سلطان عمان "فهد بن محمود السعيد"، لبحث القضايا السياسية والاقتصادية والثقافية والإقليمية.

ومن المقرر أن يتوجه وزير الخارجية الإيراني إلى العاصمة الصينية بكين خلال الأسبوع الجاري، وفقا لما ذكرته الخارجية الإيرانية في وقت سابق.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات