الأربعاء 26 يناير 2022 04:23 م

طلبت إسرائيل، الأربعاء، من ألمانيا، المساعدة في التوصل إلى صفقة لتبادل الأسرى مع حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية "حماس".

جاء ذلك خلال لقاء رئيس الكنيست (البرلمان) "ميكي ليفي"، في برلين، المستشار الألماني "أولاف شولتس"، الذي يقوم بزيارة لبرلين، للمشاركة في إحياء مراسم ذكرى الكارثة النازية "الهولوكوست".

وقال البرلمان الإسرائيلي قال في تصريح مكتوب إن رئيس الكنيست: "طلب من المستشار الألماني المساعدة في قضية الأسرى والمفقودين الإسرائيليين".

وكانت ألمانيا قد لعبت دوراً في اتفاق تبادل الأسرى بين إسرائيل و"حماس" الذي تم بوساطة مصرية، في العام 2011.

فيما تتوسط مصر منذ عدة سنوات بين إسرائيل و"حماس"، حول صفقة لتبادل الأسرى.

من جهتها، تقول تل أبيب، إن 4 إسرائيليين محتجزون في قطاع غزة، وتعتقد أن 2 منهم، وهما جنديان، قد قُتلا خلال حرب عام 2014.

وترفض حركة "حماس" الكشف عن مصير الإسرائيليين الأربعة، قبل موافقة إسرائيل على الإفراج عن الأسرى الذين أُطلق سراحهم، في صفقة عام 2011، ثم أعيد اعتقالهم لاحقاً.

والثلاثاء الماضي، قالت "حماس" إن معظم الوسطاء باتوا على قناعة بأن إسرائيل "غير جادة" في إنجاز صفقة لتبادل أسرى "في هذه المرحلة".

المصدر | الخليج الجديد + وكالات