نشرت جريدة "الكويت اليوم" الرسمية، السبت، قرار الهيئة العامة للقوى العاملة بالسماح بتجديد أو تحويل أذونات العمل للوافدين ممن بلغوا الستين فما فوق من حملة شهادة الثانوية العامة وما دون، ليدخل حيز التنفيذ رسميا.

ونص القرار على أنه "يسمح لهذه الفئة بتجديد أذون العمل مع استيفاء رسم بقيمة 250 ديناراً، إضافة إلى وثيقة للتأمين غير قابلة للإلغاء من قبل إحدى شركات التأمين المدرجة في البورصة".

واستثنى القرار من الشرطين: أزواج وأبناء الكويتيات وزوجات الكويتيين، والفلسطينيين من حملة الوثائق، مراعاة للجوانب الاجتماعية.

وكان وزير العدل الكويتي، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للقوى العاملة "جمال الجلاوي" قد صرح، الإثنين الماضي، بأن القرار سيطبق لمدة عام، وستتم مراجعته خلال هذه الفترة وفقًا لأوضاع سوق العمل وفي ضوء الدراسات التي سيتم إجراؤها في هذا الشأن.

وقررت الهيئة العامة للقوى العاملة في الكويت، في أغسطس/آب 2020، حظر تمديد إذن العمل لمن بلغ 60 عاماً فما فوق من غير الجامعيين بنهاية نفس العام.

ومنتصف 2021، اشترطت الهيئة دفع رسوم سنوية بقيمة 6700 دولار سنويا، للسماح للمقيمين الذين بلغوا 60 عاما وما فوق من حملة شهادات الثانوية العامة وما دونها وما يعادلها من شهادات، بالبقاء في البلاد.

ويبلغ عدد الوافدين في الكويت نحو 3 ملايين و350 ألف وافد، من أصل عدد السكان الإجمالي الذي يبلغ 4 ملايين و800 ألف نسمة، ويتجاوز عدد من شملهم قرار الحظر السابق 83 ألفا ممن بلغوا 60 عاما ولا يحملون شهادات جامعية.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات