الاثنين 28 فبراير 2022 09:57 م

أعلنت وزارة الداخلية الكويتية، الإثنين، أنها اتخذت إجراءات قانونية بحق سيدة جرى اتهامها بـ"إهانة العلم الوطني".

يأتي هذا القرار من قبل الوزارة، عقب تداول فيديو لفتاة وقد ألبست كلبها الأليف قميصا يحلم ألوان علم الكويت خلال مشاركتها في احتفالات أعياد التحرير، وانسحاب القوات العراقية من البلاد، بعد غزوها في أغسطس/آب من العام 1990.

وأوضحت الوزارة في بيان أن "الجهات الأمنية باشرت على الفور الإجراءات القانونية بحق السيدة المعنية، وذلك بعد أن ظهرت بمقطع فيديو أهانت فيه علم الدولة، تزامنا مع احتفالات الأعياد الوطنية".

وأقيمت الاحتفالات بالأعياد الوطنية الكويتية، تحت شعار "جنة لنا كلنا".

وجاءت الاحتفالات بالأعياد الوطنية للمرة الأولى منذ جائحة فيروس "كورونا" المستجد، وذلك تزامنا مع إعلان السلطات الكويتية تخفيفها للقيود المفروضة.

وكانت حادثة مشابهة قد وقعت في العام 2019، عندما أثار مقطع فيديو تداوله مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي يظهر كلبًا ميتًا وقد لف بالعلم الكويتي، موجة من الاستياء والسخط، وسط مطالبات بمحاسبة الفاعل.

وظهر في ذلك المقطع الذي صورته إحدى السيدات جثة كلب ضال على قارعة الطريق قبل أن تقوم بنزع العلم عن الكلب.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات