الاثنين 14 مارس 2022 10:09 ص

أصدرت الحكومة الروسية قرارا، الإثنين، بقبول المصارف للودائع بالدرهم الإماراتي، إلى جانب عملات البلدان التي لم تفرض قيوداً اقتصادية على موسكو.

وبدأ بنك "تينكوف" الروسي بفتح الودائع بالدرهم الإماراتي والليرة التركية والروبية الهندية والدرام الأرمني ودولار هونغ كونغ وغيرها، وفقا لما أوردته وكالة "نوفوستي" الروسية.

كما بدأ البنك رسمياً بالسماح لزبائنه بإمكانية فتح حساب باليوان الصيني من خلال تطبيق الهاتف المحمول.

ويعرض بنك VTB أيضاً فتح وديعة بالعملة الصينية لا تقل عن 100 يوان، على أن يكون الحد الأقصى لمعدل الفائدة 8% سنوياً، ويمكن فتح الوديعة من خلال تطبيق الهاتف المحمول أيضاً.

وارتفعت أسهم الإمارات، خاصة إمارة دبي، مؤخرا، كملاذ مفضل للمحللين وموظفي البنوك الفارين من تداعيات الغزو الروسي لأوكرانيا، كما يحاول الأثرياء الروس تحويل بعض ثرواتهم من أوروبا إلى الإمارات، مع العقوبات الغربية المتزايدة يوماً بعد آخر على روسيا.

وتلقت شركات العملات الرقمية في الإمارات سيلاً من الطلبات لتسييل عملات مشفرة بمليارات الدولارات في إطار بحث الروس عن ملاذ آمن لثرواتهم.

يشار إلى أن غزو أوكرانيا، في فبراير/شباط الماضي، دفع الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وبريطانيا لفرض عقوبات متنوعة على روسيا، أهمها عقوبات على البنك المركزي الروسي وصندوق الثروة السيادي، بالإضافة إلى إزالة بعض البنوك الروسية من نظام "سويفت" للتحويلات المالية العالمية.

المصدر | الخليج الجديد + نوفوستي