الأربعاء 27 أبريل 2022 11:43 ص

أظهرت بيانات رسمية، الأربعاء، ارتفاع فائض الميزان التجاري السلعي لدولة قطر، في مارس/آذار الماضي 97.8% على أساس سنوي، بدعم نمو الصادرات وارتفاع أسعار الغاز العالمية.

وحسب مسح للأناضول استند إلى بيانات وزارة التخطيط والإحصاء، فإن الميزان التجاري في قطر (الفرق بين إجمالي الصادرات والواردات)، سجل فائضا بقيمة 26.67 مليار ريال (7.36 مليارات دولار)، من 13.48 مليار ريال (3.72 مليارات دولار) في مارس/آذار 2021.

وعلى أساس شهري، ارتفع الفائض التجاري 19% في مارس/آذار، قياسا على فائض بـ22.41 مليار ريال (6.19 مليارات دولار) في فبراير/شباط السابق له.

ويأتي تحسن فائض قطر التجاري مؤشرا على تعافي الاقتصاد، وتحسن الطلب العالمي على الغاز الطبيعي والذي يشهد ارتفاعات قياسية بالأسعار.

وأظهرت البيانات، ارتفاع الصادرات القطرية في مارس/آذار 66.4%، إلى 36.71 مليار ريال (10.14 مليارات دولار).

أما الواردات القطرية، فأظهرت البيانات ارتفاعها 17.1% على أساس سنوي في مارس/آذار الماضي إلى 10.04 مليارات ريال (2.77 مليار دولار).

وتعتبر قطر أكبر مصدر في العالم للغاز الطبيعي المسال، وتواجه منافسة صعبة على الحصة السوقية مع زيادة صادرات موردين كبار مثل أستراليا والولايات المتحدة.

المصدر | الأناضول