الخميس 28 أبريل 2022 07:33 ص

أدى ولي العهد الأردني، الأمير "الحسين بن عبدالله الثاني"، الخميس، اليمين الدستورية، نائبا للملك.

ووفق وكالة الأنباء الأردنية الرسمية "بترا"، فإن ولي عهد الأردن أدى اليمين الدستورية نائبا للملك بحضور هيئة الوزارة، بعدها غادر الملك "عبدالله الثاني" البلاد، متوجها في زيارة خاصة تتبعها زيارة عمل إلى الولايات المتحدة الأمريكية، دون تفاصيل.

والشهر الجاري، أعلن الديوان الملكي الأردني، أن الملك مصاب بانزلاق غضروفي في منطقة الفقرة الصدرية نتيجة للقفز المظلي خلال سنوات خدمته في العمليات الخاصة، لكن الضغط على العصب جراء الانزلاق الغضروفي قد ازداد في الآونة الأخيرة، ما زاد من الألم واستدعى إجراء العملية على نحو عاجل، وفق نصيحة الأطباء.

وربما تمهد الخطوة لاحقا لنقل السلطة إلى الأمير الشاب (28 عاما)، والذي زار العام الماضي، مصر، في أول زيارة رسمية له خارج البلاد، بخلاف ما هو معتاد من مرافقته لوالده الملك.

والنجل الأكبر للملك "عبدالله"، هو ولي عهد الأردن منذ يوليو/تموز 2009، واقتصرت جولاته الخارجية خلال الأعوام الماضية على تسجيل اسمه بين الحاضرين للقاءات الملك، لكن الحرص على وجوده كان يدلل على أن الأمير الشاب في مرحلة التحضير للقيام بدور أكبر.

وسمّى الملك "عبدالله" الأمير "حمزة بن الحسين" ولياً للعهد عام 1999 بناءً على رغبة والده الراحل عندما كان نجله الأمير "حسين" في الخامسة من العمر. لكنّه نحّاه عن المنصب عام 2004 وسمّى عام 2009 نجله "حسين" وليًا للعهد.

المصدر | الخليج الجديد + بترا