الاثنين 16 مايو 2022 06:36 م

وصل ولي العهد السعودي، الأمير "محمد بن سلمان" إلى أبوظبي، مساء الإثنين، لتقديم واجب العزاء إلى الرئيس الإماراتي الجديد، الشيخ "محمد بن زايد"، في وفاة رئيس البلاد الراحل "خليفة بن زايد".

واستقبل "بن زايد" ولي العهد السعودي الذي جاءت زيارته مقتضبة واستمرت لدقائق، حيث قدم الأخير العزاء والتهنئة لـ"بن زايد" بمناسبة توليه منصب رئيس الإمارات، وعاد إلى المملكة، وسط تقارير عن فترة حساسة في صحة العاهل السعودي الملك "سلمان بن عبدالعزيز".

وتزامنت زيارة "بن سلمان" إلى أبوظبي، مع زيارة وفد أمريكي رفيع المستوى لتقديم التعازي والتهنئة لـ"محمد بن زايد"، ترأسته نائبة الرئيس الأمريكي "كاميلا هاريس"، وضم وزيري الخارجية "أنتوني بلينكن"، والدفاع "لويد أوستن"، ورئيس وكالة الاستخبارات المركزية "ويليام بيرنز"، والمبعوث الرئاسي الخاص بقضايا المناخ "جون كيري"، ومنسق مجلس الأمن القومي للشرق الأوسط وشمال إفريقيا "بريت ماكجورك".

وكان الديوان الملكي السعودي أصدر بيانا، في وقت سابق، الإثنين، أكد فيه زيارة "بن سلمان" للإمارات، "بناء على توجيهات خادم الحرمين الشريفين"، لتقديم العزاء في وفاة الشيخ "خليفة".

وقبل يومين، هاتف "بن سلمان"، "محمد بن زايد"، لتقديم العزاء هاتفيا، فيما شكره الأخير.

يذكر أن العاهل السعودي قرر إقامة صلاة  الغائب على الشيخ "خليفة" بالحرمين المكي والمدني، وقررت الحكومة السعودية وقف الفعاليات الرياضية والترفيهية لمدة ثلاثة أيام، حدادا على الرئيس الإماراتي الراحل.

وشيعت الإمارات، مساء الجمعة الماضي، على عجل، جنازة رئيسها الراحل الشيخ "خليفة بن زايد آل نهيان"، حيث دُفن جثمانه في مقبرة البطين في العاصمة أبوظبي.

والسبت، انتخب المجلس الأعلى للاتحاد الإماراتي (أعلى سلطة دستورية وتشريعية بالبلاد ويضم حكام الإمارات السبع)، "بن زايد" رئيسا للإمارات، خلفا لسلفه الراحل الذي وافته المنية الجمعة، وسط انتقال سلسل للسلطة وفق الدستور.

وبذلك أصبح "محمد بن زايد"، الرئيس الثالث بتاريخ الإمارات، بعد والده الشيخ "زايد بن سلطان آل نهيان" الأب المؤسس وأول رئيس إماراتي، وشقيقه الرئيس الثاني الراحل.

المصدر | الخليج الجديد + واس