الثلاثاء 24 مايو 2022 12:31 م

يجتمع مسؤولون أتراك مع وفدين من السويد وفنلندا في أنقرة، الأربعاء، لمناقشة مسعى البلدين للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي "ناتو"، بحسب ما أعلنته وزارة الخارجية التركية، الثلاثاء.

وأجرى الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، الذي يعارض انضمام البلدين للحلف، اتصالين هاتفيين بزعيمي البلدين، السبت وناقش معهما مخاوفه.

وتقول تركيا إن السويد وفنلندا تؤويان أشخاصا على صلة بحزب العمال الكردستاني وأنصارا لرجل الدين التركي "فتح الله كولن" الذي تتهمه أنقرة بالتخطيط لمحاولة انقلاب في 2016.

ومن جانبه، قال وزير الخارجية الفنلندي "بيكا هافيستو"، الثلاثاء، إن فنلندا والسويد سترسلان وفدين إلى تركيا، الأربعاء، لمحاولة التوصل إلى حل بخصوص معارضة أنقرة لانضمامهما إلى حلف شمال الأطلسي.

وأضاف خلال جلسة نقاش في منتدى دافوس الاقتصادي العالمي: "نرسل وفدينا إلى أنقرة. سيحدث ذلك غدا (الأربعاء) كي يستمر الحوار".

وذكر "هافيستو": "ندرك أن تركيا لديها بعض المخاوف الأمنية... نعتقد أنه من الممكن تسوية هذه الأمور. قد يكون هناك أيضا بعض المسائل التي لا ترتبط مباشرة بفنلندا والسويد وإنما بأعضاء آخرين في حلف شمال الأطلسي".

كانت أنقرة قد فاجأت حلفاءها في الحلف في وقت سابق هذا الشهر بالاعتراض على انضمام البلدين إليه.

ويتعين أن توافق الدول أعضاء حلف شمال الأطلسي الثلاثين بالإجماع على قبول عضو جديد وبالتالي الاستفادة من ضمان الأمن الجماعي.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات