فاز المصري "محمد صلاح" نجم ليفربول بجائزة جديدة، قد تخفف عليه قليلا تبعات خسارة نهائي دوري أبطال أوروبا 2022.

وحقق ريال مدريد لقب دوري أبطال أوروبا للمرة الـ14 في تاريخه، عقب فوزه على ليفربول في النهائي 1-0.

ومنذ وصول ليفربول وريال مدريد إلى النهائي، أطلق "صلاح" تصريحات مثيرة، أكد فيها على رغبته في الثأر من الفريق الملكي، بعدما فاز الأخير على ليفربول 3-1 في نهائي أبطال أوروبا 2018، والذي شهد خروج الدولي المصري مصابا، لكن الأخير فشل في انتقامه.

وبعد ساعات على خسارة النهائي، أعلنت رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز، فوز "صلاح" بجائزة صاحب أفضل هدف في البريميرليج لموسم 2021-2022.

الجائزة حصل عليها "صلاح"، بعدما نال هدفه التاريخي في شباك مانشستر سيتي خلال المباراة التي جمعتهما في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، وانتهت بالتعادل 2-2، أعلى الأصوات.

وتعد هذه رابع جائزة فردية كبرى يحصل عليها صلاح هذا الموسم، بعدما نال الحذاء الذهبي كهداف للبريميرليج إلى جانب جائزة أفضل صانع للأهداف بالمسابقة، وأيضا جائزة رابطة كتاب كرة القدم في إنجلترا.

المصدر | الخليج الجديد