دعت حركة حماس، السبت، الفلسطينيين إلى الرباط في المسجد الأقصى، بمدينة القدس المحتلة، لـ"إفشال المخططات الإسرائيلية الرامية إلى تهويده".

وقال "هارون ناصر الدين"، مسؤول مكتب شؤون القدس بالحركة، في بيان، إن "حماية الأقصى واجب وطني وديني".

وأضاف أن "دعوات المستوطنين لاقتحام الأقصى، على مدار يومين، محاولات يائسة لتهويده وفرض السيادة فيه، ضمن مُخططات الاحتلال لتثبيت التقسيم الزماني والمكاني".

وأدان "حملات الاعتقال والإبعاد والتضييق على المصلين ومنعهم من الوصول إلى الأقصى”، مردفا: “هذه الحملات ستزيد شعبنا إصرارا على الوصول للمسجد والدفاع عنه".

ومؤخرا، دعت منظمات إسرائيلية إلى اقتحام المسجد الأقصى، يومي الأحد والإثنين المقبلين.

والأحد، نظم عشرات الآلاف من المستوطنين مسيرة "الأعلام" بالقدس، احتفالا بذكرى احتلال الشق الشرقي من المدينة، وفق التقويم العبري.

وتسببت المسيرة باندلاع مواجهات أسفرت عن إصابة عشرات الفلسطينيين، واعتقال آخرين، وسبق المسيرة اقتحام مئات المستوطنين للمسجد الأقصى.

المصدر | الأناضول