الثلاثاء 14 يونيو 2022 04:24 م

أعلنت الحكومة الإسرائيلية، الثلاثاء، أن رئيسها "نفتالي بينيت" سيستضيف الرئيس الأمريكي "جو بايدن" خلال زيارة إلى إسرائيل في الـ 13 والـ 14 من شهر يوليو/تموز القادم، كما أشادت بالزيارة التي يعتزم إجراءها إلى السعودية.

وتأتي الزيارة ضمن جولة شرق أوسطية يجريها "بايدن"، تشمل أيضا الضفة الغربية والمملكة العربية السعودية، وهو ما يرجع أن تكون طائرته قادمة بشكل مباشر من تل أبيب إلى الرياض، وهو الأمر الذي كانت ترفضه المملكة سابقا.

وقال البيان الصادر عن ديوان "بينيت"، إن "زيارة بايدن لإسرائيل ستساهم في تعميق العلاقات الخاصة والشراكة الاستراتيجية القائمة بين الدولتين، بالإضافة إلى تعميق الالتزام الأمريكي بأمن واستقرار إسرائيل والمنطقة".

وأضاف: "في إطار زيارة الرئيس المرتقبة، سيتم الكشف عن خطوات تعنى بتعزيز اندماج إسرائيل في الشرق الأوسط، وبتعزيز ازدهار المنطقة برمتها، إلى جانب تفاهمات بشأن توطيد التعاون الأمني والمدني بين الولايات المتحدة وإسرائيل على نحو سيطلق التحالف القائم بين كلتا الدولتين إلى قمم جديدة".

وبيّن أن إسرائيل "ترحب بزيارة الرئيس إلى المنطقة، وبضمن ذلك بزيارته بالغة الأهمية إلى السعودية وجهوده الرامية إلى تعزيز المصالح المشتركة للدول، وإلى توسيع دائرة السلام الإقليمي"، بحسب ما نقلت "CNN".

ويأتي البيان الإسرائيلي، بعد ساعات من آخر سعودي، أعلنت خلاله أن "بايدن" سيزور المملكة يومي 15 و16 يوليو/تموز، وسيلتقي الملك "سلمان بن عبدالعزيز" وولي العهد الأمير "محمد بن سلمان"، وهي الزيارة التي يسبقها بزيارة إسرائيل.

وخلال الأيام الماضية، قالت وسائل إعلام غربية، إن "بايدن" يسعى للضغط على السعودية في سبيل عقد اتفاق مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، وهو ما ترفضه المملكة وتؤكد أنها لن تقدم على علاقة قبل حل القضية الفلسطينية وفق مبادرة السلام العربية.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات