السبت 18 يونيو 2022 05:20 م

استقبل الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي"، السبت، العاهل البحريني الملك "حمد بن عيسى آل خليفة"، في مدينة شرم الشيخ، حيث بحثا تعزيز العلاقات الثنائية والتطورات الإقليمية والدولية.

وذكرت وكالة أنباء البحرين (بنا)، أنه جرى خلال اللقاء "استعراض العلاقات التاريخية الأخوية الراسخة، وسبل دعم وتعزيز مختلف جوانب التعاون والعمل المشترك بين البلدين الشقيقين في المجالات كافةً التي تخدم مصالحهما المشتركة".

ونقلت الوكالة عن "آل خليفة"، "اعتزاز مملكة البحرين قيادةً وشعباً، بعلاقاتها الوثيقة مع مصر الشقيقة والتي تزداد قوةً ورسوخاً"، مؤكداً الحرص المتبادل على تعزيز أوجه التعاون واستمرار التشاور والتنسيق في ظل ما تشهده المنطقة من تحديات.

وأثنى العاهل البحريني، على دور مصر المحوري "في حماية الأمن القومي العربي والدفاع عن المصالح العليا للأمة العربية وقضاياها العادلة وجهودها الفاعلة في تعزيز أسس السلام والأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط".

ولفتت إلى أن الزعيمين بحثا أيضاً "الأوضاع المستجدة في المنطقة، إلى جانب الأحداث والتطورات الإقليمية والعربية والدولية، وتبادلا وجهات النظر بشأنها".

بدوره، وصرح السفير" بسام راضي"، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية ، أن "السيسي" أكد على حرص مصر على الاستمرار في تعزيز التعاون الثنائي مع البحرين في مختلف المجالات، وتكثيف وتيرة التنسيق المشترك تجاه التطورات التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط، وتعزيز وحدة الصف والعمل العربي المشترك في مواجهة مختلف التحديات الإقليمية والدولية.

وذكر المتحدث الرسمي أن اللقاء شهد التباحث حول أطر وآفاق التعاون المشترك بين مصر والبحرين، خاصة في المجالات الاقتصادية والاستثمارية، بالاستغلال الأمثل لجميع الفرص المتاحة لتعزيز التعاون بينهما.

وتأتي هذه الزيارة قبيل نحو شهر من "قمة جدة" الشهر المقبل والتي تجمع الرئيس الأمريكي "جو بايدن"، وقادة دول مجلس التعاون الخليجي، إلى جانب الرئيس المصري، والعاهل الأردني الملك "عبدالله الثاني" ورئيس الوزراء العراقي "مصطفى الكاظمي".

وتتميز علاقات مصر والبحرين بالاستقرار، حيث ينطلق البلدان من رؤية موحدة إزاء قضايا المنطقة.

كما عزز البلدان التعاون الثنائي في المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية، مع بحث مختلف القضايا العربية والإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك. 


 

المصدر | الخليج الجديد+ وكالات