الاثنين 20 يونيو 2022 01:49 م

ذكرت بعثة الأمم المتحدة في أفغانستان أن عشرات الأشخاص سقطوا بين قتيل وجريح في هجوم على سوق مزدحم في إقليم ننكرهار بشرق البلاد، الإثنين، لكن مسؤولي "طالبان" قالوا إن بإمكانهم فقط تأكيد إصابة 10 أشخاص.

وقالت بعثة الأمم المتحدة للمساعدة في أفغانستان "يوناما" على حسابها على "تويتر": "تدين يوناما الهجوم الذي وقع هذا الصباح في سوق مزدحمة في إقليم ننكرهار، والذي أسفر عن مقتل وإصابة عشرات المدنيين، من بينهم بعض الأطفال".

وأضافت البعثة: "لا بد من وقف فوري للهجمات المستمرة على المدنيين في أنحاء أفغانستان".

وأكد "قريشي بدلون"، رئيس إدارة وسائل الإعلام والمعلومات بننكرهار وقوع الانفجار، لكنه قال إن هدفه غير واضح، وقال "بلدون": "نؤكد (حدوث) 10 إصابات، ولا نؤكد (حدوث) وفيات".

ومنذ سيطرتها على الحكم في أفغانستان، تقول "طالبان" إنها حسنت الأمن في البلاد وأبعدتها عن التهديدات العسكرية لكن مسؤولين دوليين ومحللين يقولون إن خطر عودة العنف ما زال قائما.

وأعلن تنظيم "الدولة" مسؤوليته عن بعض الهجمات في الشهور الماضية. ووقعت تفجيرات مميتة يوميا في أفغانستان منذ يوم الجمعة استهدف أحدها معبدا للسيخ في العاصمة كابل، ما أثار مخاوف دولية من موجة عنف في أفغانستان.

المصدر | رويترز